العثماني يدخل على خط قضية فرض التلقيح الإجباري في المغرب

أكادير24 | Agadir24

 

دخل رئيس الحكومة سعد الدين العثماني على خط الموضوع المتداول مؤخرا بخصوص فرض التلقيح الإجباري في المغرب، مشيرا إلى أن هذا الأمر عار من الصحة.

وأوضح العثماني خلال حلوله ضيفا على منتدى وكالة المغرب العربي للأنباء لمناقشة استعدادات حزبه للانتخابات المقبلة، اليوم الثلاثاء 03 غشت الجاري، أن “المغرب لا ينوي إجبار المواطنين على أخذ اللقاح، كما لن يفعل ذلك بالنسبة لمسألة التصويت في الانتخابات”.

وشدد العثماني، على أن الحكومة تعتمد على ذكاء المغاربة ووعيهم بخطورة الوضع، مشيرا إلى أن الإقبال الكثيف للمواطنين على مراكز التلقيح لا يدعو إلى فرض إجبارية التلقيح.

ولفت العثماني إلى أن إجراءات التشديد التي تم الإعلان عنها أمس الإثنين ترتبط بالوضع الوبائي وبأعداد الملقحين في المغرب، مؤكدا أن تقدم حملة التلقيح في قادم الأيام قد ينتج عنه تخفيف قيود كورونا من جديد.

وكانت عدد من المصادر الإعلامية قد تناقلت أنباء تفيد توجيه وزير الصحة خالد أيت طالب، مراسلة داخلية جديدة إلى المندوبين الجهويين للصحة وكذا مدراء المستشفيات الجامعية، أشعرهم فيها بلجوء الوزارة إلى خيار “ إلزامية التلقيح ضد فيروس كورونا في المغرب “.

وأوردت المصادر نفسها أن مراسلة وزير الصحة تحمل رقم “N°DP-19/046/3” كما أنها موقعة بتاريخ 26 يوليوز الجاري، وقد أكدت على أن اللقاح ضد Covid-19 سيصبح “إلزاميا” في المغرب بموجب مرسوم قانون رقم 2.20.292، المتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية وإجراءات الإعلان عنها.

تعليقات
Loading...