التحرش والابتزاز الجنسي يتسلل إلى مستشفى جامعي معروف

أكادير24 | Agadir24

 

التحرش والابتزاز الجنسي يتسلل إلى مستشفى جامعي معروف


توجهت أربع ممرضات يعملن بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء بشكاية إلى وكيل الملك لدى المحكمة الزجرية بالدارالبيضاء، يتهمن فيها طبيبا وبروفيسورا بالمستشفى المذكور بالتحرش والابتزاز الجنسي.

وتعود تفاصيل هذه القضية حسب ما ورد في الشكاية إلى سنة 2020، عندما عمد الطبيب المذكور إلى “استغلال إشرافه على الممرضات من أجل انتهاز فرص اللقاءات الفردية بهن للتحريض على الفساد والتحرش الجنسي، و الاعتداءات الجنسية و المعنوية بهن”، حسب ما ورد عن دفاعهن.

وذكرت الممرضات في شكايتهن أن “الطبيب المتهم يتعمد سبهن وقذفهن ونعتهن بأوصاف بذيئة منها “العاهرة” في مناسبات عدة”، وقد أثبتن ذلك بواسطة تسجيل صوتي مرفق بالشكاية.

و كشفت المشكيات أن “الطبيب عمد إلى استدراج إحداهن إلى مكتبه، وبعد إمطارها بوابل من السب و القذف تعمد تعنيفها من خلال دفعها والقيام بأفعال أخرى مخلة”.

وأكدت المعنيات أن “الطبيب المتهم يستغل نفوذه عليهن باستدراجهن لحضور حفلات ماجنة تحت طائلة التهديد باستغلال علاقته مع مسؤولي المستشفى من أجل إحالتهن على مصالح أخرى وبقدرته على المس بسمعتهن لدى كافة العاملين بالمستشفى”.

وتبعا لذلك، التمست المشتكيات من وكيل الملك إحالة الشكاية على الضابطة القضائية للاستماع إليهن في محاضر قانونية وكذا استدعاء المشتكى به للاستماع إلى أقواله حول الأفعال المذكورة.

وطالبت المعنيات بالموضوع من وكيل الملك متابعة المشتكى به وفق ما يقتضيه القانون مع إحالة الملف على المحكمة المختصة لمعاقبته طبقا للقانون.

قد يعجبك ايضا
Loading...