أكادير: إخضاع عناصر الشرطة ضحايا السائق المتهور المصاب بفيروس كورونا لتحليلات كوفيد 19

أكادير24 | Agadir24

علمت أكادير24 من مصادرها المطلعة أن فريق الرصد الصحي بتارودانت قام بأخذ عينات من 10 عناصر الشرطة وعنصر من القوات المساعدة وثلاثة أشخاص آخرون الذين يوجدون في الحجر الصحي بوحدة فندقية من أجل إخضاعها للتحليلات الخاصة بكوفيد19 بالمختبر الجهوي بمستشفى الحسن الثاني بأكادير.

وأضافت ذات المصادر لأكادير24، أنه من المرجح أن تظهر النتائج الخاصة بهذه التحليلات في الساعات القليلة القادمة.

وكانت مصالح الأمن بتارودانت قد تمكنت حوالي منتصف ليلة الإثنين 11 ماي الماضي من توقيف شخص متهور بالسد القضائي المتواجد بالمدخل الغربي للمدينة، قادم من مدينة الدار البيضاء بؤرة فيروس كورونا المستجد، على مثن سيارة “بيكوب” دون التوفر على أية وثيقة للتنقل.

وبعد إخضاعه للإجراءات القانونية تم إحالته على المستشفى الإقليمي بتارودانت من أجل فحصه، قبل أن يتقرر إرسال عينات من دمه للإختبار بمختبر كوفيد19 بأكادير، حيث ظهرت النتائج إيجابية.

ومباشرة بعد التوصل بالنتائج، تقرر إحالة المصاب على جناح كوفيد19 للعلاج، فيما تقرر إخضاع مخالطيه وأغلبهم من رجال الشرطة للحجر الصحي بأحد الفنادق بمدينة تارودانت.

وأضافت مصادرأكادير24، أن عدد الأشخاص الذين تم إخضاعهم للحجر الصحي هم 14 فردا بينهم 10 شرطيين وعنصر من القوات المساعدة بالإضافة إلى ثلاثة أشخاص آخرين وهم سائق عربة الجر”الديبناج” ومستخدمين بالمستودع الجماعي بتارودانت.

وبهذا، يتضح جليا أن ثمن تهور شخص غير مسؤول يدفعه أشخاص أبرياء أغلبهم يوجد في الصفوف الأمامية لمحاربة هذه الجائحة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: