وقالت “كاناليس”، إن الشركة التي تواجه عقوبات أميركية قامت بشحن 55.8 مليون هاتف متجاوزة سامسونغ التي بلغت مبيعاتها 53.7 مليون وحدة، علما أن هذا التفوق يسجل لأول مرة.

وأوضحت مجموعة البحوث أن العقوبات الأميركية أثرت على مبيعات “هواوي” خارج الصين لكنها شهدت ارتفاعا في السوق المحلية.

وأشارت “كاناليس” إلى أن أكثر من 70 في المئة من الهواتف الذكية التي تصنعها الشركة تباع حاليا في الصين، لكن الشحنات إلى الخارج تراجعت بمعدل الثلث تقريبا في الفصل الثاني.

وحذر المحلل لدى “كاناليس” موجيا من أن قوة المبيعات في الصين فقط “لن تكون كافية لإبقاء هواوي في المرتبة الأولى حين يبدأ الاقتصاد العالمي بالانتعاش”، حسبما نقلت “فرانس برس”.