ندوة وطنية  في موضوع   “منازعات الجماعات الترابية وقضايا الاعتداء المادي”  بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، أيت ملول

أكادير24 | Agadir24

 

ندوة وطنية  في موضوع   “منازعات الجماعات الترابية وقضايا الاعتداء المادي”  بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، أيت ملول

احتضنت كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، أيت ملول  التابعة لجامعة ابن زهر بأكادير، صباح يوم السبت 30 أكتوبر 2021  ابتداء من الساعة والنصف صباحا، ندوة وطنية في موضوع :  منازعات الجماعات الترابية وقضايا الاعتداء المادي من تنظيم كل من  المركز المغربي للدراسات  وتحليل السياسات ( CEMAP) وفريق البحث في القانون العام  والحكامة ( ERDG ) ومختبر الدراسات في العلوم القانونية والاجتماعية والقضائية والبيئية (L.E.S.J.S.JE).

الدكتور الحسين الرامي أستاذ باحث في القانون العام  كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، جامعة ابن زهر بأكادير ومنسق هذه الندوة، في الجلسة الافتتاحية للندوة،  شكر فيها السادة الأساتذة على تلبية الدعوة والمشاركة في هذه الندوة العلمية، كما رحب بالحضور من أساتذة وطلبة، والقيت بالمناسبة كلمة كل من  عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، أيت ملول ، جامعة ابن زهر، إلى جانب  رئيس جماعة ايت ملول  ورئيس شعبة القانون العام السيد د. ادریس کرکين ، كما  القى  الدكتور الحسين الرامي رئيس  المركز المغربي للدراسات  وتحليل السياسات ( CEMAP)  كلمة بالمناسبة شدد فيها على أهمية هذا الموضوع  والسياق الذي أتت فيه هذه الندوة، وهي نتاج لتوصية  خرجت بها ندوة سابقة منذ سنتين بشراكة مع جماعة انزكان ،تهم مواضيع مرتبطة بالجماعات الترابية، كما أشار  إلى ارتباط  موضوع  هذه الندوة  بإحدى وحدات ماستر حكامة الجماعات الترابية  والتنمية المستدامة ، الذي تحتضنه كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية  بأكادير، الشيء الذي سيمكن الطلبة  الباحثين من الإحاطة بهذا الموضوع من جميع جوانبه من خلال مداخلات هذه الندوة ودفع الطالب الباحث إلى مزيد من العمل والبحث العلمي في هذا المجال.

بعد ذلك تم  افتتاح الجلسة الفريدة  للندوة  من طرف الدكتور  الحسن الرشدي، أستاذ باحث في القانون العام  كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، جامعة ابن زهر، والذي حي الحضور والمشاركين في هذه الندوة  كما تحدث عن أهمية  الموضوع  لكونه مرتبط  بميزانية الجماعات الترابية  والصفقات العمومية و الشرطة الإدارية  لرئيس المجلس إضافة إلى مس موضوع الاعتداء المادي للجماعات الترابية ه بحرية الأفراد  وحق الملكية.

وتضمنت هذه  الندوة ست مداخلات وهي:

  • المداخلة الأولى : للدكتور عبد الكريم حیضرة، ( أستاذ باحث  بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، جامعة القاضي عياض مراكش )  في موضوع:  “سلطات القاضي الإداري في دعوى الاعتداء المادي.”
  • المداخلة الثانية للأستاذ الحسين القاضي ، (باحث في القانون العام)    في موضوع:  تطور الاجتهاد القضائي في مجال الاعتداء المادي – نقل الملكية نموذجا.
  • المداخلة الثالثة : الأستاذة. أفقير فاطمة ،( محامية بهيئة أكادير) في موضوع: الإشكالية العملية للاعتداء المادي على ضوء العمل القضائي الإداري
  • المداخلة الرابعة: الدكتور إدریس کرکين،(أستاذ باحث في القانون الخاص) في موضوع : تنفيذ الأحكام القضائية الصادرة في منازعات
  • المداخلة الخامسة : الدكتور عبلا بن عرامو،( أستاذ باحث في القانون الخاص، كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، جامعة ابن زهر، ايت ملول)  في موضوع :  الاعتداء المادي على الملكية العقارية
  • المداخلة السادسة : للدكتور نبيل بوشرمو، (أستاذ باحث في القانون العام بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، جامعة ابن زهر، أکادیر)، في موضوع :   إشكالية تنفيذ الأحكام لدعاوى الاعتداء المادي الصادر ضد الجماعات الترابية، ووقعها المالي على ميزانياتها.
  • المداخلة السابعة للدكتور  ابراهيم احطاب،( أستاذ باحث في القانون الخاص كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، جامعة ابن زهر، أكادیر)   في موضوع : تطور الاجتهاد القضائي في دعاوي الاعتداء المادي

 

بعد  هذه المداخلات للسادة الاساتذة  المتدخلين تم فتح المجال لمداخلات الحضور من بين ما تناولته :

  • مفهوم “الأجل المعقول” لقبول دعوى الاعتداء المادي ضد الإدارة ؛
  • إمكانية اعتبار  دعاوي الاعتداء المادي  مجالا للتملص الضريبي؛
  • الأخذ بمقاربة التدبير بالمخاطر كألية استباقية لتجنب  السقوط في الاعتداء المادي عند الجماعات الترابية.

اثر ذلك   قام السادة الأساتذة بالإجابة عن التساؤلات المطروحة  وكذا تقديم  مزيد من اّلإيضاحات  في هذا الشأن ، الشيء الذي فتح فضول الطلبة الباحثين  لتكون هذه الندوة أساسا  ومنطلقا لبحوث علمية  ميدانية  لتسليط الضوء والتعمق أكثر في هذا المجال    بما يخدم  الجماعات الترابية  ويحقق حكامتها.

 

مراسلة  أحمد اكزور

تعليقات
Loading...