مديرية التجهيز و النقل بأكادير تخرج أخيرا عن صمتها، بخصوص هدم صخور بالملك العمومي البحري بشاطئ كلم 26 بأكادير.

خرجت مديرية التجهيز و النقل واللوجيستيك بأكادير اداوتنان عن صمتها، وأصدرت بيانا توضيحيا بخصوص هدم صخور بالملك العمومي البحري بشاطئ كلم 26 بأكادير.

فقد أكد البـلاغ التوضيحي الذي توصلت أكادير24 بنسخة منه، أنه و ” تبعا للمعلومات التي نشرت يوم 26 يونيو 2018 على شبكات التواصل الاجتماعي مرفقة بصور و شريط فيديو تظهر من خلاله آلة ميكانيكية تقوم بهدم صخور بالملك العمومي البحري بشاطئ كلم 26 بالجماعة الترابية لتامري بعمالة أكادير إداوتنان، انتقلت في نفس اليوم إلى عين المكان لجنة مكونة من السلطة المحلية و ولاية أكادير و المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل و اللوجستيك و الماء أكادير إداوتنان من أجل الوقوف و التحقق من المعلومات المشار إليها.

و بخصوص محتوى الصور و شريط الفيديو المشار إليه أعلاه، لاحظت اللجنة غياب الآلة الميكانيكية المستعملة، غير أن أضرار محدودة و ضعيفة الأثر قد لوحظت على الصخرة المعنية.

و تبعا لذلك أعطى السيد الوالي أوامره للقيام فورا ببحث لتحديد هوية المخالف و اتخاذ الإجراءات اللازمة.

و أشار البلاغ نفسه، أن هناك مشروعا سياحيا مرخصا له بنفس الشاطئ من طرف لجنة الاستثمار بالمركز الجهوي للاستثمار طبقا للنصوص و المساطر الجاري بها العمل و خاصة الموافقة البيئة. ​

تعليقات
Loading...