عرس يتحول إلى فاجعة حقيقية بعد وفاة 3 أشخاص، و إصابة آخرين في مشهد درامي

تحولت عرس إلى مأتم بعد انقلاب سيارتين كانت إحداهما تقل عروسين، مساء أمس الأحد بمنطقة واد الخميس بأمسا التابعة لجماعة زاوية سيدي قاسم بإقليم تطوان.
وتفيد المعطيات المتوفرة، أن شابة وشابا وطفلة قاصر لفظوا أنفاسهم، كما أصيب العروسان بجروح متفاوتة، نُقلا على إثرها إلى المستشفى الإقليمي سانية الرمل تطوان. حيث أصيب العروس بكسور حرجة، فيما تعرض العريس لرضوض في أنحاء مختلفة من جسده، بينما تم نقل جثث الضحايا الثلاث إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي ذاته.

هذا، و من بين القتلى شقيقتان للعروس، إضافة إلى سائق السيارة التي كانت تسير رفقة موكب الزفاف، ورجحت مصادر مقربة، أن تكون السرعة وراء الحادثة، خاصة أن الطريق التي شهدت الحادثة تعرف الكثير من المنعرجات، وضيفة جدا.

إلى ذلك، ومباشرة بعد وقوع الحادث، فتحت مصالح الدرك الملكي بإقليم تطوان، تحقيقا في الموضوع لمعرفة ظروف وملابسات الحادثة.

تعليقات
Loading...