جهة كلميم تتعزز بخمس مؤسسات تابعة لجامعة ابن زهر بأكادير.

أكادير24 | Agadir24

قال الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي،السيد ادريس أعويشة، على هامش اللقاء الذي نظم مساء يوم السبت 06 مارس2021، بالمدرسة العليا للتكنولوجيا بكلميم، والذي يخص مخطط قطاع التعليم العالي والبحث العلمي وجامعة ابن زهر  بأكادير على مدى ثلاث سنوات القادمة، أنه قد تم برمجة إنجاز مشروع بناء خمس مؤسسات جامعية بجهة كلميم وادنون.

وأوضح السيد أعويشة، أن هذه المؤسسات الجامعية الخمس والتي ستكلف مزانية تفوق 160 مليون درهم، سيتم انجازها بتعاون مع مجلس الجهة، والمجالس الإقليمية، والعمالات، وولاية الجهة، و أوضح أن هذا تعاون نموذجي لما فيه خير وصالح الجهة، بحيث ستساهم هذه المؤسسات في تكوين الرأس المال البشري والذي سيساهم بدوه ميما لاشك فيه في تنمية هذه الجهة.

وأضاف السيد الوزير، أن  هذه المؤسسات الجامعية الخمس سيتم إنجاز  إثنين (02) منها بمدينة كلميم وهما : المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير و كلية الاقتصاد والتدبير،كذلك ثلاث مؤسسات أخرى تهم المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بسيدي إفني، وكلية متعددة التخصصات بآسة الزاك،  و إحداث المدرسة العليا للتكنولوجيا بالوطية بإقليم طانطان .

وأكد السيد الوزير على ثلاث نقط محورية خلال هذا اللقاء، تهم مجال الإنصاف وتكافئ الفرص،  وتجويد البحث العلمي، والتعبئة من أجل تجويد الحكامة.

 كما أكد  على ضرورة التركيز على كل ما يهم ويخدم الجهة، والعمل المشترك لتتضح الرؤية من أجل التعاقد وانجاز المشاريع المتعاقد عليها على مدى ثلاث سنوات المقبلة.

وقد تطرق السيد الوزير إلى عدة نقط مهمة خلال هذا اللقاء منها : التأكيد على إدماج خريجي جهة كلميم واد نون في مناصب الشغل المتوفرة بالجهة. ايضا على ضرورة تمكين الموارد البشرية من استمرارية التعلم والتكوين في إطار التكوين المستمر بالمؤسسات الجامعية، بالإضافة إلى الدعم المادي للموارد البشرية وتكوين الأطر في جميع التخصصات. كذلك ضرورة إغناء العرض البيداغوجي بتخصصات مطلوبة على المدى البعيد, تخص على سبيل المثال التخصصات في مجال التواصل والرقمنة، والبرمجة إلى غير ذلك.

 بعدما تطرق الوزير لعدة نقط مهمة، ذكر على ضرورة تتبع الخريجين والعوائد لأهميته وذلك لأجل أخد القرارات المبنية على المعطيات الحقيقية. كما حث على ضرورة برمجة تكوينات في مجال كيفية تسيير المشاريع لحاملها.

ونوه السيد الوزير بالمناسبة، العمل الجيد والإنجازات على مستوى جامعة ابن الزهر بأكدير من حيث التصور المستقبلي والأهداف المحددة، وكذا المقاربة التشاركية  للجهة.

واشار السيد الوزير أنه قد تم عقد اجتماع مع المسئولين المنتخبين والمعينين، صبيحة يوم السبت 06 مارس2021، بمقر الولاية بكلميم، لعرض مشاريع تنزيل القانون الإطار 17-51 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي للفترة 2021-2023، تقدمت لهم العروض التي تضمنت مخططات التنمية والتطوير على مستوى منظومة التعليم بجميع أقطابه. كما تم التوقيع على اتفاقيات للشراكة  بين الوزارة الوصية وجامعة ابن زهر ومجلس الجهة حول إحداث المدرسة العليا للتكنولوجيا بالوطية بإقليم طانطان بتكلفة مالية تقدر ب 65 مليون درهم يساهم فيها المجلس بغلاف مالي يبلغ 20 مليون درهم.

كما تم توقيع على اتفاقيات شراكة وتعاون بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم واد نون مع كل من جامعة ابن زهر من أجل تعزيز آلية الشراكة التعاقدية الرامية إلى بلورة برامج تربوية وتأهيلية، والمعهد الفرنسي من أجل تنظيم دورات تكوينية لفائدة الأطر التربوية في اللغة الفرنسية وتشجيع التلاميذ على القراءة من خلال إحداث الخزانات المتعددة الوسائط ودعم الأنشطة العلمية والثقافية.

حضر اجتماع قطاع التعليم العالي والبحث العلمي كل من الكاتب العام للوزارة الوصية، السيد محمد خلفاوي، ورئيس جامعة ابن زهر بأكادير، السيد عبد العزيز بن ضو، ومجموعة من المسؤولين من الإدارة المركزية  للقطاع ومن الجامعة من منسقي المجالات ورؤساء المشاريع من أجل طرح ومناقشة مشاريع بغية تفعيلها على أرض الواقع في المستقبل على مدى ثلاث سنوات المقبلة، و التي سيتم التعاقد بشأنها مع الوزارة الوصية.

تعليقات
Loading...