الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

ثور هائج ينهي حياة شاب مغربي في إسبانيا

أكادير24 | Agadir24

 

 

 

لفظ شاب مغربي في 18 من عمره آخر أنفاسه جراء تعرضه للنطح خلال مشاهدة فعاليات إطلاق الثيران بمنطقة فالنسيا جنوب شرق إسبانيا.

وذكرت صحيفة “إلباييس” أن الضحية الذي وافته المنية يوم الجمعة المنصرم، تعرض لهجوم ثور في احتفالات أسبوع مصارعة الثيران في بلدية سونيا في كاستيلون ضواحي فالنسيا.

وأضافت الصحيفة أن الشاب نُقل أولاً إلى مستشفى ساغونتو ثم إلى مركز صحي في فالنسيا، نظرا لخطورة الإصابات الناجمة عن تعرضه لضربة عنيفة من قبل ثور هائج.

وأضافت المصدر ذاته أن الشاب الذي كان يقطن قيد حياته بمنطقة سيغوربي، هو رابع ضحية لمهرجان الثيران في فالنسيا هذا العام.

يذكر أن السلطات الإسبانية كانت قد أعلنت في وقت سابق عن مقتل 3 أشخاص آخرين، بينهم سائح فرنسي في “مهرجان الثيران” بفالنسيا.

ووفقا لما أوردته مصادر إعلامية إسبانية، فإن الضحايا الثلاث، المتراوحة أعمارهم ما بين 50 عاما و56 عاما، لقوا مصرعهم جراء تعرضهم للنطح خلال مشاهدة فعاليات إطلاق الثيران ضمن احتفالات تحمل اسم “بوس ال كارير”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.