تيزينت: تشويه الأمازيغية وسط لوحة للتشوير، يدفع المسؤولين إلى إزالتها وسط استهجان فايسبوكيين.

أكادير24

أقدم منتخبون على إزالة لوحة تشوير وسط تافراوت باقليم تيزنيتـ على خلفية ما اعتبر تشويه الأمازيغية خلال كتابة أسماء مجموعة من المصالح والمؤسسات العمومية وسط المدينة باللغات العربية والفرنسية والأمازيغية لكن بعد ترجمتها حرفيا من العربية إلى الأمازيغية.

هذا، وخلف هذا الحادث استهجانا كبيرا في الفضاء الأزرق من طرف غيورين على الكتابة الأمازيغية، وهو ما دفع السلطات المنتخبة إلى التدخل و إزالة تلك اللوحة في أقل من 24 ساعة من تثبيتها.

تعليقات
Loading...