Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

توقيف عشرات الشبان والمراهقين ، حولوا الشوارع إلى “ساحة حرب” و فوضى عارمة بمناسبة “عاشوراء”.

تابعوا أكادير24 على أخبار جوجل

أكادير24 | Agadir24

 

أفادت مصادر مطلعة أن عناصر الشرطة أوقفت ليلة أمس الأربعاء 18 غشت الجاري عشرات المراهقين والشباب في مختلف المدن المغربية، بسبب قيامهم بأعمال خطيرة خلال إحيائهم مناسبة عاشوراء.

ووفقا لذات المصادر، فقد عمد هؤلاء الموقوفون إلى اللعب ب “المفرقعات” و”قنابل” عاشوراء، ما جعل عددا من الأحياء، خاصة في الرباط وسلا والدار البيضاء، أشبه ما تكون بساحة حرب.

وتصاعدت ألسنة النيران بهذه الأحياء مسببة الرعب والفزع للساكنة الذين عمدوا إلى الاتصال بالشرطة من أجل توقيف ممارسات المراهقين والشباب.

واستمر الشباب في احتفالاتهم الخطيرة، مع خرق حالة الطوارئ الصحية، معرضين سلامتهم وسلامة الآخرين للخطر، حتى التحقت دوريات الشرطة بأماكن تجمعاتهم واعتقلت عددا كبيرا منهم.

وإلى جانب ذلك، عملت عناصر الوقاية المدنية على إطفاء النيران التي خلفها المراهقون والشباب، في حين تم الاحتفاظ بهؤلاء تحت تدبير الحراسة النظرية من أجل تقديمهم للعدالة.

الصورة من الأرشيف

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.