تارودانت: “ليمون فرنسا… يفضح ليمون أولاد تايمة” حرب الكلاشات بين البيجيدي والإستقلال

أكادير24

“ليمون فرنسا…يفضح ليمون اولاد تايمة” هكذا علق الكاتب المحلي لحزب الإستقلال بمدينة أولاد تايمة على مهزلة التسجيل للعمل في حقول جني الليمون بفرنسا وما شابها من فضائح عرت الواقع المرير الذي تعيشه منطقة هوارة.

وضعية دفعت بالكتابة المحلية لحزب الإستقلال بأولاد تايمة الى إصدار بيان ناري حمل فيه الحزب الحكومة البيجيدي كامل مسؤولية في تدهور القطاع الفلاحي بأولاد تايمة لعدم اتخاذها أي إجراء عملي خاصة بعد توالي سنوات الجفاف ونذرة المياه الجوفية وغلاء فواتير الكهرباء وضعف التسويق الخاص بالحوامض. كما عبر البيان والذي نتوفر على نسخة منه عن استنكاره استثناء المنطقة من دعم صندوق التنمية القروية وعن تخوفه من التراجع المهول للاستثمارات بالمجال الفلاحي بأولاد تايمة خاصة بعد إغلاق مجموعة من محطات التلفيف أو تراجع رواجها وبوار واجتثات آلاف الهكتارات من الأشجار المثمرة، منبها إلى تراجع فرص الشغل وتحول مدينة أولاد تايمة من منطقة استقبال وجذب إلى منطقة تلفظ وتطرد أبنائها في إشارة إلى واقعة دار الشباب.

لكن الرد لم يتأخر، حيث نشر نائب رئيس المجلس الجماعي لأولاد تايمة عبد الرحيم بندراعو تدوينة رد فيها على البيان بقوله:

“الذي يدفع المواطن إلى التفكير في الهجرة ليس بالضرورة الفقر والحاجة..
ولكن عندما يفقد الامل في غد أفضل.
للاسف الشديد بسياسات تحكمية مقصودة ترمي الى دفع المواطن إلى العزوف السياسي وابعاده عن الشأن العام وقضاياه، نسي الفاعل أنه يدفع الشعب ليس فقط للعزوف الانتخابي، بل لليأس ويجدد عنده رغبة الهجرة إلى فضاء أرحب.
المؤسف أكثر هو انخراط أحزاب سياسية عتيدة في العملية
من أعلاها إلى ادناها.. بتصرفات وسلوكات وخطابات وممارسة سياسية بئيسة.
العفو وصافي
بيني وبينكم ولو كتب ما قرأتم امس، قبل عملية التسجيل كنتو تشوفوني شاد الصف فدار الشباب… 🤥
للبسط فقط اما الحقيقة فهي الإصرار على محاربة الفساد والمفسدين واذنابهم إلى آخر رمق..”

وأضاف قائلا:

“تشوف حتى تعيا وتقول …
لي يحشمو ماتوووو.
المجلس المسير بقيادة ”ليمون” بدأ موسمه السياسي على إيقاع الإنجازات المتواصلة، و الأوراش المفتوحة لمشاريع مهيكلة وافتتاح أخرى لا تقل اهمية.
وبعض المعارضة بقيت وفية لاسلوبها البائد. تحت عنوان الركوب على معاناة الساكنة المحلية والمغربية عامة، صنعتها مع سبق الإصرار والترصد، بتدبيرها المفلس للشأن العام والمحلي.. وفية لاسلوب المزايدات والتشويشات و الافتراءات، وتبخيس منجزات مجلس قدم لحد الان، في ضرف اربع سنوات، ما عجز عنه من يحاول اليوم بمجرد ”تغريدة” أو ”بيان” التخلص من المسؤولية التاريخية التي تلاحقه في اقبار أحلام اجيال وضياع حقوقها لعقود طوال وهو على راس المسؤولية.
عندي تحد، ما دمتم ذكرتم السيد الرئيس ليمون؟! تعالوا نكتب منجزاته منذ أن كان رئيسا لجماعة اسن إلى الان وهو على رأس جماعة اولادتايمة واكتبوا لنا ما قدمه اسلافكم في كل الأزمنة ؟
وندع الحكم للمواطن..”

عبد الرحمان أسعيدي

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: