بالموازاة مع الزيارة الملكية لأكادير: جمعويون يطالبون بإدماج حيهم ضمن المشروع التنموي.

أكادير24

أعرب أعضاء المكتب  الادارى  لجمعية منار حي القدس  بأكادير و كافة منخرطيها عن ترحيبهم  بالزيارة الميمونة ، لعاهل البلاد  الملك محمد السادس، متمنين  لجلالته مقاما سعيدا بين ظهراني رعاياه الأوفياء بمدينة اكادير. معربين – في بيان توصلت أكادير24 بنسخة منه، – عن مباركتهم للمشروع التنموى  الذي دعا إليه جلالة الملك  واستعرضه والى جهة سوس ماسة، عامل عمالة اكادير اداوتنان  خلال هذه  الزيارة الميمونة خصوصا  مشاريع المحور الرابع و الخامس و السادس المتضمنة في برنامج التنمية الحضريّ لاكادير( 2020-2024)التي توازى بين الشأن الديني والشأن المحلى وتتعلق  بالمحافظة على المحيط البيئي وإنشاء وتأهيل الفضاءات الخضراء وبالحدائق و الساحات العمومية و تجهيز فضاءات ترفيهية بالأحياء الآهلة بالسكان  ورعاية الشأن الديني واستكمال تأهيل الأحياء ناقصة التجهيز و تقوية البنيات التحتية الأساسية  و تعزيز الشبكة الطرقية مما سيمكن من حل المشاكل العالقة  التي عرفها  حي القدس منذ احداثة فى شهر دجنبر 1974 ( حى الخيام الجديد سابقا قبل 1981) والمتمثلة كما هو معلوم في ما يلي :

    1-  تزفيت  بلوك A7  الذي استثنى من مشروع تبليط  حي القدس لسنة 2001

   2 – إعادة تهيئة ساحة القدس ببلوك A3 المجاورة لمسجد أبى بكر الصديق وذلك بتسييج الساحة و إخضاعها للمواصفات التقنية المشار إليها في التصميم الاصلى لسنة 1994

   3 – تهيئة  ساحات  شارع تيتو وزنقة الإمام الشافعي

   4 – تعديل الشبكة الكهربائية المتآكلة واستئناف تنفيذ إزالة أعمدة المشروع التوزيع الكهربائي و الأعمدة الكهربائية المتآكلة وتعويضها بأسلاك الطورصادى الذي تم تجميده منذ سنة 2001 لتفادى أخطار الحوادث الكهربائيةخصوصا بعداستفادة المناطق السكنية من صنف R+1 من الترخيص ببناء الطابق الثاني

 5 – تهيئة واد الحوار بشكل يضمن المحافظة على المجال البيئي  بكيفية منسجمة  مع مشروع 1994

 6 – تقوية الإنارة العمومية

 7- تبليط  الحفر  التي  أزيلت منها الأشجار خلال شهر غشت 2018  بأرصفة شارع تيتو و محيط مدرسة ابن حنبل و ساحة بلوك  B1   والتي مازالت على حالتها منذ التاريخ المذكور

8- إزالة الأشجار التي تسربت إلى أساسيات المنازل  و تسببت في إتلاف  القنوات  الرئيسية  و الفرعية للصرف الصحي و  المياه الصالحة للشرب  بشارع تيتو و بلوك B4  و زنقة الإمام الشافعي

9- تزويد الحي  بشاحنات  النظافة الصغيرة  و برمجة دورية منتظمة للشاحنات   لحل مشكل تردى خدمات النظافة بالأزقة الضيقة  خصوصا ببلوك B2   و بلوك   B4 وبلوك A5 وقد استفحل المشكل بعد غياب  الحاويات  لرمى الازبال  التي تمت إزالتها بناء على شكايات السكان القاطنين بالشوارع  و هو الآمر الذي أرغم سكان الأزقة الضيقة على وضع أكياس الازبال بعدد من الممرات و الساحات  و بمحيط مسجد النور بالحي التى يصادفها المصلون عند صلاة الفجر مما تسبب في تشوه المجال البيئي  في وقت هناك أحياء مجاورة تستفيد من خدمات الشاحنات الصغيرة  

10-التحقيق في الاختلالات  و الخروقات العمرانية  الخطيرة التي شابت منطقة العمارات المحادية للطريق الوطنية رقم 1  نظرا لمخالفتها لقانون التعمير و الوثائق التقنية و وثائق التعمير خصوصا التصميم القطاعي PLAN DE MASSE   المصادق عليه سنة 2004 إذ يلاحظ أن أشغال التجهيزات الأساسية من  صرف صحي و إنارة عمومية و إيصال الكهرباء  والماء  الصالح للشرب و انجاز 8 طرق ذات عرض تترلوح بين 12 و 15 متر  تخترق المنطقة و كذا  الفضاءات الخضراء وملاعب القرب  و مواقف السيارات  وغيرها من  التجهيزات العمومية  التي لم تنجز بعد  رغم  انجاز شهادة الاستلام النهائي  والأولى و تسليم  رخص الإسكان  وعقود البيع إلى  قاطني الاقامات والعمارات بدون  استفادتهم من اى تجهيز يذكراذ يضطرون إلى الاستعانة بالتجهيزات الأساسية بزنقة اسلي بالحي   مما حرم ساكنة الحي برمته من  ملاعب القرب و الفضاءات الترفيهية المبرمجة للعموم    

11- العمل على  تشجيع الأنشطة الدينية بتعاون مع الهيئات المعنية وإحداث فضاء ملحق بمسجد الحي  وتعيين محفظي القران من اجل العمل على تشجيع تحفيظ القران الكريم وترتيله و تجويده لفائدة أطفال وساكنة الحى تنفيذا للمادة 26 من  ظهير 26 فبراير 2016  المتعلق باختصاصات و تنظيم وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: