انفتاح الأمن الأقليمي بمدينة أكادير على فعاليات المجتمع المدني والإستماع إلى مشاكل وانتظارات المواطنين

أكادير24 | Agadir24

في أطار إنفتاح الأمن الأقليمي بمدينة أكادير على فعاليات المجتمع المدني والإستماع إلى مشاكل وانتظارات المواطنين، وخصوصا مهنيي قطاع سيارات الأجرة الصغيرة بأكادير، ترآس رئيس القيادة العليا الأمنية للهيئة الحضرية بولاية أمن أكادير يوم الجمعة 25 يونيو 2021 لقاءا مع رئيس المكتب المحلي للهيئة التجمعية لسيارات الأجرة الصغيرة بأكادير، ورئيس جمعية النور لمستغلي وسائقي سيارات الأجرة أكادير، أحمد بكاس ولعربي الفايح على التوالي.

و كان هذا اللقاء مناسبة للتطرق للمشاكل التي يعاني منها مهنييو القطاع، كما تم استعراض مجموعة من النقط التي تخص ظاهرة النقل السري والاحتقان المتزايد في حركة السير والجولان بالإضافة إلى إكراهات أخرى تهم القطاع من بينها إيداع السيارات بالمحجز البلدي جراء ارتكاب سائقها لمخالفات القانون وعدم التنقيط، فضلا عما يتكبده المستغلون من خسائر مادية أثناء مزاولة إجراءات الإخراج من المحجز، كما نبه الجمعويين لظاهرة عدم أحترام الصنف الأول لمساره حسب قوة القانون حيث تم تسجيل نوع من الفوضى من طرف بعض سائقي الصنف الأول من خلال اكتساح بعض الأحياء الشعبية والإشتغال بها ضاربين بدعرض الحائط القوانين الجاري بها العمل.

وفي معرض رده، عبر رئيس القيادة العليا للهيئة الحضرية عن إمتنانه لرؤساء المكاتب والهيئات ذات الأهداف النبيلة، وأشار إلى أن الجهود الأمنية متواصلة وفق مقاربة تشاركية لتنمية القطاع، مؤكداً بأن بعض العمليات أسفرت عن التصدي للنقل السري و توقيف أزيد من 100 سيارة بداية السنة الجارية والذين يمتهنون النقل السري وقد تم إحالتهم على العدالة.

المتحدث نفسه، أكد بأن تعليمات وجهت للعناصر الأمنية لتطبيق القانون الجاري به العمل بخصوص آحترام مسار كل الصنفين الأول والثاني، مضيفا، بأن جهود السلطات الأمنية بأكادير تسعى جاهدة لتنقية القطاع وتأهيله في ظل احترام القانون لاسيما وأن “الطاكسي”يعتبر مرآة المدينة وتعكس الوجه الحقيقي لها، وأن السائق هو أول من يتواصل مع السياح و الزوار .

وفي السياق ذاته، أشار رئيس القيادة العليا للهيأة الحضرية عدإلى فتح باب التواصل مع المبادرات النبيلة من أجل الرفع من جودة الخدمات الأمنية بالمدينة.

 

تعليقات
Loading...