Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

القاتل الصامت ينهي حياة أب ورضيعه

أكادير24 | Agadir24

 

 

توفي أب في الثلاثينيات من العمر رفقة رضيعه، عشية يوم أمس الإثنين 2 يناير 2023، عقب تعرضهما للاختناق جراء تسرب الغاز من سخان مائي، داخل أحد المنازل السكنية الواقعة بحي برواقة بمدينة طنجة.

Advertisements

وحسب ما أوردته مصادر إعلامية متطابقة، فإن الأب توفي بعد نقله عبر سيارة إسعاف، تابعة لمصالح الوقاية المدنية، إلى مستشفى محمد الخامس بطنجة رفقة زوجته التي توجد بين الحياة والموت بالمستشفى نفسه.

وأضافت ذات المصادر أن الطفل الرضيع الذي لا يتجاوز عمره السنتين، لفظ آخر أنفاسه بقسم الإنعاش التابع لمستشفى محمد السادس وسط مدينة طنجة، بعدما نقل إلى القسم الخاص بالأطفال من أجل تلقي الإسعافات الأولية.

وتبعا لذلك، تم نقل جثتي الأب والرضيع إلى مستودع الأموات بمستشفى “دوق دو طوفار”، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة، فيما لا تزال الزوجة ترقد بالمستشفى تحت إشراف الأطقم الطبية التي تراقب وضعها الصحي.

Advertisements

وكانت الأسرة المذكورة قد تعرضت للاختناق بسبب تسرب الغاز من سخان للماء أثناء استحمام أحد أفرادها بالمنزل، قبل أن يتم إبلاغ السلطات المحلية بهذه الواقعة، ومن تم حلت بعين المكان رفقة عناصر الوقاية المدنية في محاولة لإنقاذ المعنيين بالأمر.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الواقعة تأتي يوما بعد وفاة 3 أطفال من أسرة واحدة بمدينة بن جرير، جراء تسرب غاز البوتان المنبعث من سخان مائي أثناء استحمامهم.

وحسب ما أفادت مصادر محلية، فإن الأمر يتعلق بثلاثة أطفال تتراوح أعمارهم بين سنتين وتسع سنوات، والذين توفوا اختناقا بعد استنشاقهم غاز “البوتان“، فيما نجا الوالدان من هذا الحادث بعد نقلهما صوب مستعجلات المستشفى الإقليمي بمدينة ابن جرير، حيث تم وضعهما تحت العناية المركزة.

Advertisements
Advertisements

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.