السلطات توقف أشغال ورش هام بقلب مدينة أكادير بشكل مفاجئ

أكادير24 | Agadir24

علمت أكادير 24 من مصادرها المطلعة، أن السلطات الولائية بأكادير أصدرت قرارا بتوقيف الأشغال الجارية حاليا بشارع الجيش الملكي بقلب المدينة.

هذا وفي الوقت الذي لم تتضح فيه أسباب ومعالم هذا التوقيف، أسرت مصادر مقربة للموقع، إلى أن سبب التوقيف قد يعود إلى تسجيل إختلالات في الأشغال الجارية وعدم إحترامها للمعايير المعمول بها، موازاة مع الغضب الذي عبر عنه فاعلون مدنيون بهذا الخصوص.

وتأتي هذه العملية، بعد مباشرة عملية هدم أرصفة أخرى بشارع الجيش الملكي قبل الزيارة الملكية، على خلفية تشييدها بطريقة غير إحترافية، حيث قامت الجرافات بدك رصيف شارع الجيش الملكي، واحد من أكبر شوارع أكادير، بعد توحيهات وجهت مساء يوم  الجمعة 24 يناير 2020، لمسؤولي المدينة لإزالة الرصيف المذكور، حسب ما ذكرته مصادر مدنية بالمدينة.

هذا، و شرعت عدد من الآليات بإزالة الرصيف الذي وضع مؤخرا في اطار اعادة تهيئة شارع الجيش الملكي، و واد زيز و ذلك بحضور السلطات المحلية بالمدينة .

وكان نشطاء مدنيون بالمدينة وجهوا ” عريضة عدم الرضا” للمجلس البلدي لأكادير، بسبب رداءة جودة الأشغال وسوء التدبير في تهيئة شوارع المدينة، وقع عليها حوالي 2182 مواطن بالمدينة.ـ

يأتي هذا في وقت سبق و أن تم فيه توجيه انتقادات كبيرة لاعادة تهيئة شارع الجيش الملكي و واد زيز بمدينة أكادير عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعبر عرائض، بسبب تضييق الشارع بالرغم من عدم الحاجة الى اعادة تهيئته بميزانية قدرت بحوالي 6 مليارات سنتيم.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: