Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

الساحة الفنية المغربية تفقد أحد أهرامات الشاشة الأمازيغية الفنانة فاطمة جطان.

أكادير24 | Agadir24

 

فقدت الساحة الفنية المغربية أحد أهرامات الشاشة الأمازيغية الفنانة فاطمة جطان التي وافتها المنية اليوم الإثنين 11 يوليوز 2022.

و تعد فاطمة جطان من الجيل الأول من الممثلات اللواتي مهدن الطريق للمرأة الأمازيغية لولوج الميدان الفني، وبدأت تمثل بالدارجة المغربية في سن مبكرة، ولكونها تستقر في الدار البيضاء، فقد مثلت مع فرقة عبد الله البدوي للمسرح في الثمانينات، وشاركت في مسلسل مع الذئاب وفي فيلم درب مولاي الشريف.

انطلاقتها في السينما الأمازيغية كان مع فيلم تساست tassast في منتصف التسعينات، ثم تلاه ايركان نالدونيت و گار تسليت وافلام اخرى فاقت ال 80 عملا. تألقت فاطمة جوطان في مسرحية تگمي نيشبوكن، ولعبت في هذه الأعمال الفنية أدوارا كوميدية ناجحة، وأتقنت أيضا دور المرأة الشريرة الذي تقمصته بمهارة ، واحتفظت عبره ببصمة خاصة لدى الجمهور.

تغمد الله الفقيدة بواسع رحمته وأسكنها فسيح جناته ، وألهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.
لاحول ولاقوه الابالله
انا لله وانا اليه راجعون
قد يعجبك ايضا
Loading...