أساتذة التعاقد يرفعون شعار العصيان لمبادرات أمزازي، و يصفونها ب”الإبتزاز”.

أكادير24

رفع الأساتذة المتعاقدون شعار العصيان لمبادرات أمزازي، و وصفوها ب”الإبتزاز”.

فقد خرجت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين ببلاغ جديد، بعد مرور 24 ساعة على اللقاء الذي عقده وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العملي والتعليم العالي، سعيد أمزازي، مع النقابات الأكثر تمثيلية، استنكروا من خلاله تعامل الوزارة مع ملف التعاقد، بعدما تم تأجيل الحوار.

واعتبرت التنسيقية ذاتها، أن العرض الذي قدمه وزير التربية “ابتزازا” لها، ولا يكشف عن حسن نية الوزارة وجديتها لحل الملف، وذلك بغياب بلاغ رسمي وضمانات حقيقية.

وأدان ذات البلاغ ما سماه، “أسلوب تعامل الوزارة مع ملف التعاقد بصفة عامة، وقضية الحوار الذي برمجته يوم الثلاثاء والشروط التعجيزية المرافقة له بصفة خاصة، والتي تطرح علامات استفهام عدة، وفي مقدمتها لماذا تأجيل الحوار؟ ألم يكن من الأجدى تعجيل الحوار لحل الملف حفاظا على مصلحة المتعلمين؟

و أكد المتعاقدون بأنهم مع الحوارات الجدية، ومع إسقاط مخطط التعاقد، والإدماج في النظام الأساسي لوزارة التربية الوطنية.

تعليقات
Loading...