Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

أزيد من خمسة ملايين أوكراني فروا من بلدهم منذ بدء العملية العسكرية الروسية

أكادير24 | Agadir24 -و.م.ع

 

أفادت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، اليوم الأربعاء، بأن أزيد من خمسة ملايين أوكراني فروا من بلدهم منذ بدء العملية العسكرية الروسية، ما يعد أكبر أزمة لاجئين في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، فيما عاد 1,1 مليون أوكراني إلى وطنهم.

وحسب المفوضية، غادر 5 ملايين و34 ألفا و439 أوكرانيا بلدهم منذ بداية النزاع الروسي-الأوكراني في 24 فبراير المنصرم، أي بزيادة 53 ألفا و850 عن الحصيلة الصادرة الثلاثاء.

وأشارت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة، إلى أن أكثر من 218 ألف شخص غير أوكراني، معظمهم طلاب وعمال مهاجرون، غادروا أوكرانيا أيضا إلى البلدان المجاورة، ما يعني أن أكثر من 5,25 ملايين شخص في المجموع غادروا البلاد منذ اندلاع الحرب.

وتشكل النساء مع الأطفال نحو 90 بالمائة من الذين فروا، علما بأن السلطات الأوكرانية لا تسمح بمغادرة الرجال ممن هم في سن القتال، أي ما بين 18 و60 عاما.

ودفع نحو ثلثي الأطفال الأوكرانيين إلى ترك منازلهم، ما يشمل أولئك الذين ما زالوا في مناطق أخرى من البلد. وتقدر المنظمة الدولية للهجرة عدد النازحين داخل أوكرانيا بنحو 7,1 ملايين.

وقبل الحرب، كانت أوكرانيا تضم أكثر من 37 مليون نسمة في الأراضي الخاضعة لسيطرة كييف. ولا يشمل هذا المجموع سكان شبه جزيرة القرم (الجنوب) التي ضمتها روسيا إلى أراضيها في 2014، ولا المناطق الشرقية الخاضعة منذ السنة عينها للانفصاليين الموالين لموسكو.

قد يعجبك ايضا
Loading...