وزير الصحة يرفض استقالة طبيب تيزنيت المثير للجدل، والأخير يرد بقوة: ما يحدث مهزلة و أنا صامد على استقالتي !

رفض وزير الصحة “أنس الدكالي” طلب الإستقالة التي تقدم بها الدكتور المهدي الشافعي، طبيب الأطفال المثير للجدل بالمستشفى الإقليمي بتزنيت، بسبب ما أسماها مضايقات من طرف مسؤولي وزارة الصحة بالجهة.

و قال “الدكالي” في تصريح صحفي اليوم الخميس أن استقالة الدكتور الشافعي غير مقبولة معتبراً أن وزارة الصحة تحتاج إليه و لباقي الأطر الطبية.

و اعتبر “الدكالي” في لقاء مع “أوريزون تيفي” أن قضية الطبيب الشافعي بين يدي القضاء بسبب دعوى رفعها ضده مندوب الصحة مشيراً إلى أنه لا يريد التشويش على القضية.

رد  الدكتور المهدي الشافعي، طبيب الأطفال بالمستشفى الإقليمي بتزنيت، لم يتأخر، وذكر في تصريح أدلى به اليوم الخميس، أنه يتمسك باستقالته و اعتزاله الطب رغم رفض وزير الصحة لذلك.

و قال “الشافعي” رداً على وزير الصحة : ” السيد الوزير، مشكلتي بدأت بتعسفات إدارية أساسها مدير المستشفى، مرورا بالمندوب الإقليمي للصحة و المدير الجهوي للصحة لتصل وزارتكم و أنا صامد على استقالتي في غياب أخذكم بحيتيات الموضوع و حل للمشكل، التعسف الإداري”.

تعليقات
Loading...