أكادير : ورشة”طولوري” تحول حياة ساكنة حي بالمدينة إلى جحيم لا يطاق، ومطالب بتدخل الجهات الوصية لإنصاف المتضررين.

أكادير24

وجه مجموعة من ساكني العمارة الاقتصادية وسط حي العزيب بمراسلة لوالي جهة سوس ماسة وعامل اقليم اكادير اذا وثنان يطالبونها فيها باعتبارهم رعايا صاحب الجلالة ، أن تتدخل لحمياتهم من بطش وجبروت صاحب ورشة لطلاء السيارات حول حياتهم الى جحيم ، بحيث اصبح اغلبهم يعاني من تبعات التنفس ومشاكل في الشعب الهوائية ، وخاصة الاطفال الذين يضطرون استشناق جميع الوان المركبات الكيماوية التي يستعملها صاحب الورشة لصباغة السيارات وتجهيزها

و طالبت ساكنة هذه المنازل الاقتصادية الوالي بالتدخل وانقاذهم ، وخاصة وأن شققهم أغلبها صغير المساحة ، وليس لديهم أي مكان آخر يلجؤون إليه ، ففي الوقت الذي أكدت فيه القوانين بأن الورشات والاعمال التي تسبب الازعاج للساكنة ممنوعة بين التجمعات السكنية ، ويجب أن تلتحق بالحي الصناعي ، غير أن صاحب الورشة يملك من النفود مايجعله فوق كل القوانين الجاري بها العمل ، ويملك من المعارف مايجعله يضرب بصحة المواطنين وساكنة المنطقة عرض الحائط.

هذا، و تقدم المتضررون بشكاية في الموضوع إلى الجهات الوصية، و بناء عليها، تم تكليف خبير لمعاينة الورشة، و إعداد تقرير بشأنها، آملين الإنصاف من الجهات المعنية بشكل مباشر بقضية حولت حياتهم إلى جحيم.

تعليقات
Loading...