هذه خسائر “واتساب” بعد سياساته المثيرة للجدل

أكادير24

 

كشفت صحيفة “غارديان” البريطانية، على أن تطبيق “واتساب” خسر ملايين المستخدمين خلال الأسابيع الأخيرة، وذلك على خلفية إعلانه تحديث سياساته و مشاركة بيانات المستخدمين مع “فايسبوك”.

وكان هذا القرار رفقة ما صاحبه من إجراءات تحديث التطبيق قد أثار جدلا واسعا على المستوى العالمي، خصوصا بعد أن أعلن “واتساب” أن من لم يوافق على هذه السياسات سيحرم من استخدام التطبيق انطلاقا من 8 من شهر فبراير المقبل.

 

هذا، وأكدت صحيفة “غارديان” بأن الأسابيع الثلاثة الأولى من شهر يناير، شهدت تحميل حوالي 25 مليون شخص تطبيق “تليغرام” على هواتفهم، فيما التجأ 7.5 مليون آخرون نحو تطبيق “سيغنال”، كبديل عن “واتساب”.

 

وأضافت ذات الصحيفة بأن “واتساب” تراجع في قائمة أكثر التطبيقات تنزيلا منذ بداية شهر يناير، لينتقل من المركز الثامن ضمن التطبيقات الأكثر تحميلا داخل المملكة المتحدة إلى المركز الثالث والعشرين، في الوقت الذي ارتقى فيه تطبيق “سيغنال” إلى المرتبة الأولى خلال الشهر ذاته.

 

ورجح عديدون أن تكون هذه الأرقام مؤشرا على نزوح جماعي لمستخدمي “واتساب” نحو تطبيقات أخرى تتيح نفس الامتيازات التي يتيحها “واتساب”، سواء من حيث المكالمات أو المراسلات، خصوصا تطبيقا “سيغنال” و”تليغرام”.

 

يشار إلى أن “واتساب” كان قد أعلن أياما قليلة بعد قرار تحديثه سياسات التطبيق، عن تأجيل العمل بهذه السياسات حتى منتصف شهر ماي المقبل، كما أصدر بيانا توضيحيا للرأي العام بخصوص هذا الموضوع، إلا أن ذلك كله لم يعفيه من خسارة العديد من المستخدمين وبالتالي التخبط في خسارات مالية محققة.

تعليقات
Loading...