من أكادير: كل الطرق تؤدي إلى وجدة، وسط حالة استنفار قصوى لمواكبة تنقلات جماهير عريضة لحسنية أكادير

أكادير24

 

شهدت عدد من الأحياء بمدينة أكادير حالة استنفار قصوى على خلفية ترتيب أجواء السفر للمئات من مشجعي فريق حسنية أكادير الذي انتقلوا منذ البارحة و اليوم الأحد إلى وجدة لتشجيع فريق حسنية اكادير في المباراة النهائية لكأس العرش المقرر إجراؤها يوم غذ الأحد بالملعب الشرفي بوجدة ابتداء من الساعة الثالثة زوالا.

 

هذا، و حضرت فرق امنية و عناصر من القوات المساعدة لعدد من النقط التي انطلقت منها الحافلات التي تقل جماهير الفريق، كما لازمتها فرق أمنية أخرى بالسيارات و الدراجات إلى حين الخروج من المدينة، كما عرفت عدد من السدود القضائية مراقبة شديدة من طرف رجال الدرك لبعض الشبان .

 

في ذات السياق، شهد الطريق السيار الرابطة بين مدينة أكادير ومراكش، إزدحاما مروريا غير مسبوق، بفعل التنقل الجماعي لجماهير حسنية أكادير من أقاليم جهة سوس ماسة في إتجاه ملعب وجدة

وأعلنت حالة إستنفار قصوى على طول الطريق السيار وباقي المسالك الاخرى من طرف السلطات الامنية والدرك الملكي، لضبط التنقل الجماعي لجماهير أكادير وسوس في اتجاه عاصمة الشرق.

يذكر انه، تم تخصيص 50 حافلة لنقل مشجعي الفريق، كما اختار العشرات من المواطنين ركوب سياراتهم أو استئجار سيارات الكراء، في حين اختار آخرون تنظيم تنقلات جماعية للسفر إلى وجدة لتشجيع غزالة سوس.

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: