مرشح للانتخابات يثير الجدل بسبب تدوينة طالب فيها بتوزيع الثروات والجهاد ضد الكفار

أكادير24 | Agadir24

 

أثار مرشح عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، بالدائرة 11 بزاوية تمكروت بإقليم زاكورة، جدلا عارما في الأوساط السياسية، بسبب تدوينة طالب فيها بتزويع الثروات والجهاد ضد الكفار.

وكتب المدعو ابراهيم النجار “اشتراكية الثروات وإعادة توزيع الممتلكات، وجهاد الكفار ماض إلى يوم القيامة”، قبل أن تطاله انتقادات لاذعة بسبب هذه العبارات.

ومن بين المتفاعلين مع الموضوع، عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، حنان رحاب، والتي سجلت في تدوينة عبر صفحتها على “فايسبوك”، بأن “اختيار النجار للترشيح كان على المستوى المحلي، أي على مستوى جماعته القروية، ومن قبل الإخوان والأخوات في هذه المنطقة، وفي إطار الانفتاح على أبناء وبنات منطقتهم، بناء على معطيات محلية ترتبط بالدوار الذي ينتمي إليه وبساكنته”.

وتابعت رحاب : ” هو مخطئ فيما كتبه، وما عبر عنه لا يمثل أبداً أفكار الحزب ومبادئه التي ندافع عنها ونؤمن بها وندين ونرفض مثل تلك الكتابات”، مؤكدة أنه “تم التواصل مع المعني بالأمر بخصوص الموضوع من طرف المسؤولين المحليين للحزب بإقليم زاكورة”.

وشددت رحاب على أن كل النقاش الذي أثير حول تدوينة المرشح التي وصفتها بـ “الخطيرة” هو “مفيد وضروري لمساعدته على تصحيح أفكاره ونبذ خطاب الكراهية”.

هذا، وختمت رحاب تدوينتها بالقول بأن “أول خطوات التصحيح هو الإيمان بالعمل الجماعي والاحتكاك بأفكار جديدة من أجل مراجعة المعني بالتدوينة أفكاره”.

تعليقات
Loading...