مخالفة الطوارئ الصحية تقود أكثر من مليون شخص للتوقيف في المغرب.

أكادير24 | Agadir24

مخالفة الطوارئ الصحية تقود أكثر من مليون شخص للتوقيف في المغرب.

كشف الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، نور الدين بوطيب، عن أن عدد الموقوفين في المغرب على خلفية خرق حالة الطوارئ الصحية بلغ مليونا 530 ألف شخص، وذلك خلال الفترة الممتدة بين 25 يوليوز 2020 و 22 أبريل 2021 .

وأضاف الوزير بأن ذات العدد يضم في طياته المغاربة الذي خالفوا أيضا للإجراءات الاحترازية التي سنتها الحكومة من أجل محاربة تفشي فيروس كورونا المستجد، والذين تم توقيفهم من طرف مختلف المصالح الأمنية و السلطات المحلية بعموم تراب المملكة.

وأوضح بوطيب اليوم الإثنين 26 أبريل الجاري في الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفهية الأسبوعية بمجلس النواب، بأن معدل اعتقال الأشخاص المخالفين في اليوم الواحد بلغ 5700 شخصاً، مضيفا أنه تم تقديم 280 ألف شخصا منهم أمام للعدالة، أي بمعدل 18 في المائة من مجموع الموقوفين.

في هذا السياق، أكد بوطيب أن ضخامة العدد كما قد يبدو للقارئ، تعكس مدى انخراط السلطات المكلفة بتطبيق القانون بشكل جدي وكبير في “عملية تحسيسة ذات نفس طويل”.

ولفت الوزير خلال ذات الجلسة الانتباه إلى أن حالة الطوارئ الصحية المعلن عنها منذ 20 مارس 2020 ، ساهمت بشكل كبير في التحكم في الوضعي الوبائي بالمملكة، وبالتالي حماية صحة وسلامة المواطنين و المواطنات.

تعليقات
Loading...