ماكرون يخاطب المسلمين باللغة العربية: لا شيء يجعلنا نتراجع أبدا…، والخارجية الفرنسية: دعوات المقاطعة للبضائع الفرنسية، لا أساس لها، ويجب أن تتوقف فورا.

أكادير24 | Agadir24

ماكرون: يخاطب المسلمين باللغة العربية: لا شيء يجعلنا نتراجع أبدا، والخارجية الفرنسية: دعوات المقاطعة للبضائع الفرنسية، لا أساس لها، ويجب أن تتوقف فورا.

حثت فرنسا دول الشرق الأوسط يوم الأحد 25 أكتوبر 2020، على منع شركات التجزئة من مقاطعة منتجاتها.

هذا، وأوردت وكالة الأنباء الدولية رويترز ، أن وزارة الخارجية قالت في بيان لها، إن الأيام القليلة الماضية شهدت دعوات في العديد من دول الشرق الأوسط لمقاطعة المنتجات الفرنسية، لا سيما المنتجات الغذائية، فضلا عن دعوات للتظاهر ضد فرنسا بسبب نشر رسوم كاريكاتيرية مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم .

واضاف المصدر نفسه ، بأن البيان قال: “دعوات المقاطعة هذه لا أساس لها ويجب أن تتوقف على الفور وكذلك جميع الهجمات ضد بلدنا والتي تدفعها أقلية متطرفة”.

وفي المقابل غرد الرئيس الفرنسي في صفحته الرسمية “تويتر” اليوم الأحد، تغريدة باللغة العربية تزامنا مع الأزمة التي أثيرت إثر موقفه المدافع عن نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد (ص)، وهو ما ترتب عنه موجة غضب  بين المسلمين ودعوات إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية في عدد من الدول العربية والإسلامية.

وقال ماكرون في تغريدة: “لا شيئ يجعلنا نتراجع، أبدا. نحترم كل أوجه الاختلاف بروح السلام. لا نقبل أبدا خطاب الحقد وندافع عن النقاش العقلاني. سنقف دوما إلى جانب كرامة الإنسان والقيم العالمية.”

وسبق للرئيس الفرنسي، أن ألقى خطابا إثر مقتل أستاذ التاريخ صامويل باتي الذي نشر رسوما عن النبي محمد (ص) على يد متطرف، حيث وصف ماكرون  باتي بـ”وجه الجمهورية”، متعهدا بألا تتخلى فرنسا عن الرسوم الكاريكاتورية، فيما وصف الإسلاميين في فرنسا بالانفصاليين موجها باتخاذ إجراءات جديدة لمنع انتشار التطرف بين المسلمين في البلاد.

وتجدر الإشارة، الى أنه أطلقت حمالات لمقاطعة البضائع الفرنسية على مواقع التواصل الاجتماعي في عدة دول عربية ، عقب تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي تعهّد “عدم التخلي عن رسوم كاريكاتور”.

تعليقات
Loading...