فتح تحقيق في وفاة رئيس عربي “مقتولا”

أكادير24 | Agadir24

 

فتح تحقيق في وفاة رئيس عربي “مقتولا”


من المرتقب أن تفتح السلطات التونسية تحقيقا في وفاة رئيس الجمهورية السابق، الباجي قائد السبسي.

ويأتي ذلك بعدما أمرت وزيرة العدل التونسية، ليلى جفال، بالتحقيق في ملابسات وفاة السبسي، في أعقاب تقارير إعلامية مثيرة للجدل حول رحيله.

وحسب ما أوردته مصادر إعلامية تونسية، فإن “الوزيرة ليلى جفال أذنت طبقا لأحكام الفصل 23 من مجلة الإجراءات الجزائية للوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بتونس بفتح تحقيق في ملابسات واقعة وفاة رئيس الجمهورية السابق الباجي قايد السبسي وإجراء الأبحاث الجزائية اللازمة ضد كل ما سيكشف عنه البحث”.

وكان القيادي السابق بحركة النهضة، الشيخ محمد الهنتاتي، قد أدلى بتصريحات مثيرة للجدل خلال لقاء تلفزيوني، حيث قال أن “السبسي مات مقتولا في المستشفى والرئيس قيس سعيد يعلم ذلك”، متهما حركة النهضة بالوقوف وراء مقتله.

وأضاف الهنتاتي قائلا :  “أطالب وزارة الدفاع بكشف الحقيقة أمام الشعب التونسي”، كما تحدى الوزارة بنشر التقرير الطبي لوفاة السبسي.

وتجدر الإشارة إلى الناشط التونسي منذر بالحاج علي، كان قد أدلى بتصريحات مماثلة شهر أكتوبر الماضي، حيث قال بأن ”قصر قرطاج كان مُخترقا، والراحل السبسي تم تسميمه

قد يعجبك ايضا
Loading...