Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

عمل بطولي ينهي حياة شاب في مقتبل العمر

أكادير24 | Agadir24

توفي شاب عشريني غرقا داخل بحيرة بمنطقة ويوان التابعة لإقليم خنيفرة، وذلك أثناء محاولته إنقاذ فتاة من الغرق.

ووفقا لما أوردته مصادر محلية، فإن الشاب حل بالمنطقة قادما من ضواحي مدينة مكناس، في إطار في رحلة سياحية رفقة أصدقائه، قبل أن تتحول هذه الرحلة إلى فاجعة.

وأضافت ذات المصادر أن الأصدقاء عاينوا فتاة شابة وهي تصارع الأمواج، فقرر الضحية التدخل من أجل إنقاذها، وقد نجح فعلا في ذلك، حيث تمكن من إخراجها إلى منطقة آمنة قبل أن يتوارى عن الأنظار.

هذا، وبعد محاولات للبحث عنه من طرف أصدقائه، حل بعين المكان رجال الوقاية والسلطات المحلية، حيث قامت عناصر الوقاية بانتشال جثة الضحية من البحيرة ونقلها نحو مستودع الأموات من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

وموازاة مع ذلك، فتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا لمعرفة ظروف وملابسات هذا الحادث المأساوي.

قد يعجبك ايضا
Loading...