أكادير: المعطيات الحقيقية بخصوص ما عرف ب:”عصابة أكادير المدججة بالسيوف”

كشفت مصادر مطلعة، بأن ما نشر بخصوص العصابة المدججة بالسيوف التي أقدمت على أعمال إجرامية خطيرة ليلة أمس الجمعة بمدخل منطقة اورير، مجانب للصواب.

وأوضحت ذات المصادر، بان الأمر لا يتعلق إطلاقا ب”عصابة”، و إنما بمجموعة من الشبان كانوا في حالة سكر طافح، ما أدى بهم إلى الذخول في مناوشات و مشاجرات، وصادف ذلك مرور سيارة خفيفة، الأمر الذي تسبب في تهشيم زجاجها، و إصابة راكب لدراجة نارية كان متوقفا بعين المكان وقت الحادث بمنطقة إكرو أفلوس بأورير.

هذا، و أوضحت ذات المصادر، بأن عناصر الدرك الملكي فتحت تحقيقا في النازلة مباشرة بعد وقوعها، مشيرة بأنه تم اعتقال شخصين متورطين في الحادث تعرف 

عليهما الضحايا.

تعليقات
Loading...