صحيفة تفجر فضيحة جديدة بطلها الطبيب المرافق للمدعو ابراهيم غالي.

أكادير24 | Agadir24

فجرت صحيفة فضيحة جديدة بطلها الطبيب الذي رافق المدعو ابراهيم غالي.

فقد فجرت الصحيفة الإلكترونية El Independiente الإسبانية، فضيحة أخرى عن الطبيب الذي رافق “ابراهيم غالي” .. محمد بن بطوش ، حيث دخل هو الأخر بوثائق هوية الى مستشفى سان بيدرو فلوكَرونيو باسم محمد الصغير النقاش، على أساس أنه أحد كوادر بالمستشفى العسكري بعين نعجة.

هذا، و حسب الصحيفة ومواقع إسبانية أخرى، فإن الطبيب النقاش الذي كان يشتغل في بالمستشفى العسكري بعين نعجة توفى في سنة 2010 في سن يناهز 92 عام.

الصحف الجزائرية بدورها وبعد بحث صغير حول هوية المرحوم محمد الصغير النقاش تبين لها، أنه توفى فعلا في التاريخ السابق ذكره، وكان قد قلد منصب وزير الصحة في عام 1962، وزير للمجاهدين والشؤون الاجتماعية بين 1964 و1965.

تعليقات
Loading...