Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

سوس ماسة : نقابيون يعربون عن استيائهم من “هزالة” نتائج الحركة الانتقالية التعليمية، ويصفونها بـ”المخيبة للآمال”

أكادير24 | Agadir24

 

سوس ماسة : نقابيون يعربون عن استيائهم من “هزالة” نتائج الحركة الانتقالية التعليمية، ويصفونها بـ”المخيبة للآمال”

أعرب المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتزنيت عن استيائه من “هزالة” نتائج الحركة الانتقالية التعليمية على مستوى الإقليم، والتي وصفها ب”المخيبة لآمال رجال ونساء التعليم”.

وأوضح المكتب في بلاغ له أن “الشغيلة التعليمية بالإقليم كانت تطمح لتحقيق الاستقرار النفسي والمهني وجمع الشمل الأسري من خلال الانتقال أو على الأقل الاقتراب من مقرات السكن الأسري، بيد أن واقع الحال لم يكن كذلك”.

وأكد المكتب نفسه أن “الوضع الذي وجد فيه رجال ونساء التعليم أنفسهم، خاصة بالسلك الابتدائي، يفرض عليهم البقاء في مقرات تعيينهم إلى حين إحالتهم على المعاش”، مشيرا إلى أن “الكثيرين حاولوا تجاوز هذا الوضع من خلال الانتقال إلى مركز الجهة ثم الانتقال بعدها عن طريق التبادل إلى مدينة تزنيت، رغم ما يستلزمه ذلك من تكاليف إضافية”.

ونبه المكتب في ذات البلاغ الذي توصلت أكادير 24 بنسخة منه من “خطورة الوضع الذي تنفرد به مديرية تزنيت”، داعيا هذه الأخيرة إلى “تنسيق الجهود مع كافة الهيئات النقابية من أجل انتزاع حق الإقليم في تنظيم حركة انتقالية إقليمية”.

وطالب المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتزنيت المديرية الإقليمية باستحضار خصوصية الإقليم من خلال وضع البنيات التربوية بالشكل الذي سيسهل حركة موظفي القطاع بالإقليم.

وإلى جانب ذلك، طالب المكتب نفسه بتنظيم حركة انتقالية محلية لجبر ضرر أساتذة الإقليم وتمكينهم من الانتقال إلى المناصب الشاغرة، كما دعا الأساتذة إلى اقتراح الأشكال النضالية المناسبة من أجل إيجاد حلول لهذا المشكل، بشكل يتيح تكافؤ الفرص بدل طرح حلول فردية.

قد يعجبك ايضا
Loading...