الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

رسالة خاصة من الرئيس الروسي بوتين إلى الدول الإسلامية، تحمل أكثر من دلالة.

أكادير24 | Agadir24

 

وجه الرئيس الروسي فلاديميربوتين رسالة خاصة إلى الدول الإسلامية، تحمل أكثر من دلالة.

فقد وصف الرئيس الروسي بوتين الدول الإسلامية بأنها شريك تقليدي لروسيا في حل القضايا العالمية، وذلك في برقية تحية للمشاركين في قمة قازان العالمية للشباب المنعقدة هذه الأيام.

وقال بوتين في برقيته التي نشرت على موقع الكرملين اليوم الاثنين: “دول العالم الإسلامي هي شريكنا التقليدي في حل العديد من القضايا الملحة في الأجندة الإقليمية والعالمية، وفي الجهود المبذولة لبناء نظام عالمي أكثر عدلا وديمقراطية”.

وأضاف بوتين “من المهم أن يشارك الشباب بشكل متزايد في مثل هذا التفاعل البناء متعدد الأوجه”، مشيرا إلى وصول “مئات المندوبين من عشرات الدول إلى قازان ممثلين عن مختلف المنظمات العامة والطلابية

هذا، واعتبر الرئيس أن “اختيار قازان عاصمة للشباب لمنظمة التعاون الإسلامي يؤكد المستوى العالي لعلاقات روسيا مع هذه المنظمة”.

إلى ذلك، أعرب عن ثقته في أن القمة، التي تجرب في الفترة بين 27 و30 أغسطس ضمن فعاليات “قازان – عاصمة الشباب لمنظمة التعاون الإسلامي – 2022″، ستسهم في تعزيز التفاهم المتبادل والثقة بين شعوب روسيا والدول الإسلامية، متمنيا للمشاركين في الحدث النجاح والازدهار والتوفيق.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.