عاجل: إذانة بوعشرين بحكم جديد أكثر من الحكم الابتدائي.

أكادير24

أدانت محكمة الاستئناف في الدار البيضاء، الصحافي توفيق بوعشرين مؤسس جريدة أخبار اليوم بالسجن 15 سنة نافذة، مع تعويض الضحايا بمبلغ قدره 800 ألف درهم.

وكان بوعشرين قد خاطب الهيئة في كلمته الأخيرة، مساء اليوم، قبل اختلائها للمداولة “أتمنى من محكمتكم وهي تختلي للمداولة وتقرر حكمها عليّ أن تستحضر روح القرار الملكي المتبصر والرحيم في حق هاجر”، معتبرا أن العفو الملكي إشارة نبيلة يجب استحضارها.

ووجه الصحافي بوعشرين رسالة إلى المشتكيات اللواتي تقدمن بأي شكاية ضده وجررنه إلى القضاء، إذ عبر عن اعتذاره لهن، حين أشار في كلمته إلى أنهن “وجدن أنفسهن في حرب ليست حربهن وهن مجرد حطب لها”، مضيفا: “آسف جدا. وكما قلت منذ البداية إنهن ضحايا وجعل منهن حطبا لإحراقي”.

و أظاف: “سأكون كاذبا إن قلت إني لا أخاف من الإدانة، وليس السجن هو شاغلي، فهناك قضية رأي وقضية حرية صحافة، وهناك جيل كامل على الميزان، دافع عن مشروع إصلاح العدالة، لهذا أملي أن يكون حكمكم وثيقة مرجعية اليوم”.

وللإشارة، فقد سبق أن تمت إدانة بوعشرين بـ12 سجنا في الحكم الابتدائي، بتهم متعلقة بالاغتصاب والاتجار بالبشر.

تعليقات
Loading...