دراسة أمريكية : المصابون السابقون غير الملقحين ضد كورونا أكثر عرضة لخطر الإصابة مجددا

أكادير24 | Agadir24

أكدت دراسة أمريكية حديثة أن الأشخاص المصابين سابقا بفيروس كورونا المستجد، والذين لم يتلقوا اللقاح المضاد للفيروس، هم أكثر عرضة لخطر الإصابة به مجددا.

وأشارت الدراسة التي نشرت أمس الجمعة 6 غشت الجاري، من طرف “مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها”، أن خطر الإصابة بالفيروس مرة ثانية يرتفع أكثر لدى هذه الفئة مقارنة بغيرهم ممن تم تطعيمهم ضد الوباء.

هذا، ودعمت المراكز الناشرة للدراسة النتائج المتوصل إليها بتوصيات تنص على إعطاء لقاح كوفيد-19 لجميع الأشخاص المؤهلين، بغض النظر عن إصابتهم سابقا بسارس-كوف-2.

وتأتي هذه الدراسة لتدحض العديد من المزاعم التي تشير إلى أن الأشخاص الذين أصيبوا سابقا بفيروس كورونا المستجد ليسوا بحاجة لأخذ اللقاح المضاد لكوفيد-19، ذلك أنهم اكتسبوا المناعة جراء الإصابة السابقة.

هذا، وتدحض ذات المزاعم الإصابات الكثيرة المسجلة عبر العالم، والتي يشمل عدد مهم منها أشخاصا أصيبوا سابقا بالفيروس، وعانوا في المرة الثانية من مضاعفات صحية خطيرة.

تعليقات
Loading...