تيزنيت: انتشار اللواقط الهوائية فوق اسطح المنازل يؤجج غضب ساكنة عاصمة الفضة، ومطالب بتدخل الجهات الوصية للإنصاف.

أكادير24

استنكرت ساكنة حي اليوسفية، حي السلام ،المسيرة وزنقة الحمام بمدينة تيزنيت هجمات اللواقط الهوائية مؤخرا على المدينة، التي تقيمها شركات للاتصالات فوق أسطح المنازل

وطالبت جمعيات المجتمع المدني من السلطة المحلية ، ورئيس المجلس الجماعي للمدينة، بالتدخل لرفع الضرر، حيث لم تحصل الشركة المعنية على ترخيص من لدن الجماعة و لم تحترم العلو المطلوب ، جاء ذلك في عدة مراسلات ووقفات احتجاجية نظمها المتضررون امام مقر جماعة/باشوية تيزينت وامام اصحاب المنازل التي تعقدت مع الشركات ، احتجاجا على تثبيت لاقط هوائي وسط حيهم.

جمعيات المجتمع المدني عبرت عن غضبهم الكبير وراسلت كل من مدير المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء بتيزنيت ، حول موضوع تعرض على ربط اللاقط الهوائي لشركة (WANA CORPORATE) بالتيار الكهربائي بزنقة الحمام قرب قيسارية رياض أقشوش و رئيس الملحقة الإدارية الأولى بتيزنيت، في الموضوع حول قيام شركة wana corporate (INWI) بتثبيت لاقط هوائي بزنقة الحمام حي ادزكري .

كما أكدت جمعيات المجتمع المدني في ذات المراسلة، أن مكاتب الجمعيات توصلت بجواب رئيس المجلس الجماعي لتيزنيت يتوفر موقع “أكادير 24 ” على نسخة منه، يستفاد منه عدم حصول شركة (WANA CORPORATE) على التراخيص القانونية اللازمة، وأن قيامها بتثبيت لاقط هوائي بسطح أحد المنازل بزنقة الحمام قرب قيسارية رياض أقشوش مخالف للقانون.

هذا واعترضت الجمعيات في مراسلتها لمدير المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء بتيزنيت – يتوفر الموقع على نسخة منها ، تزويد اللاقط الهوائي بالكهرباء أو تزويد سطح المنزل المثبت عليه اللاقط الهوائي ، مُعَلَّلَةٌ ذلك بعدم عدم حصول شركة (WANA CORPORATE) على التراخيص القانونية اللازمة. وأن قيامها بتثبيت لاقط هوائي بسطح أحد المنازل بزنقة الحمام قرب قيسار ية رياض أقشوش مخالف للقانون.

وحملت الجمعيات ذاتها المسؤولية لمدير المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء بتيزنيت ، في حالة إبرام عقد اشتراك مع الشركة المذكورة سالفا، ماعدا في حالة حصولها على ترخيص من المصالح المختصة بجماعة تيزنيت، كما نبهت إلى ضرورة احترام المساطر والاجراءات القانونية.

كما تساءلت الجمعيات في السياق ذاته، عن الإجراءات التي سيتخذها رئيس الملحقة الإدارية الأولى، لإجبار الشركة على فك وإزالة اللاقط الهوائي الذي قامت بتثبيته بسطح أحد المنازل بزنقة الحمام حي ادزكري ، وذلك رفعا للضرر عن الساكنة والتجار المتواجدين جوار اللاقط، وتنفيذا لمقتضيات الدستور و خاصة الفصل 22 منه الذي بموجبه لا يجوز المس بالسلامة الجسدية والمعنوية لأي شخص في أي ظرف ومن قبل أي جهة كانت خاصة أو عامة.

وفي تصريح لموقع ” أكادير 24″ أوضح عبدالله القصطلاني ، نائب رئيس جماعة تيزنيت المكلف بالتعمير، أن موضوع تثبيت اللاقط الهوائي فيه نوعين:

النوع الأول: التثبيت في الملك الجماعي وهذا يتطلب ترخيصا من الجماعة تمنحه لشركة الهاتف بعد ان تقوم لجنة مكونة من عدد من الادارات بالمعاينة للاماكن التي تقترحها الشركة للتثبيت ( اقصد هنا الملك الجماعي العام) وبعد تسجيل كل ادارة ملاحظتها تقوم الجماعة باتخاذ القرار بمنح الترخيص او عدمه.

النوع الثاني : التثبيت في الملك الخاص للمواطنين يعني فوق سطوح المنازل؛ وهذا الامر يقتضي ان تتوفر الشركة على ترخيص من الجماعة يأخذ بعين الاعتبار القرار الجماعي القاضي بتثبيت اللواقط الهوائية فوق السطوح والذي يقتضي التوفر على أربعة طوابق؛ وهو ما لا يتوفر في اللواقط الثلاثة المثبتة بالمدينة في الآونة الاخيرة بكل من ( زنقة تافوكت/ شارع القيروان/ حي المسيرة شارع 30) .

واضاف المتحدث للموقع ” أكادير 24″ أنه لما تم تسجيل هذه المخالفات وتوصل الجماعة بشكايات وعرائض الساكنة قامت بما يمليه عليها القانون ، حيث عاينت لجنة خاصة الحالات للتأكد منها وإثباتها بعدها مراسلة السلطة المحلية للقيام بالمتعين اعتمادا على القانون 66/12 القاضي بمراقبة وزجر مخالفات التعمير الذي اوكله المشرع للسلطة المحلية بعد ان كان من اختصاص الجماعة.

وللإشارة، فقد أصدر المجلس السابق قرار جماعي مستمر العمل عدد 05 الصادر بتاريخ 20 يناير 2010 المنظم بموجبه تثبيت وإقامة محطات الهاتف النقال والأعمدة المتعلقة بها فوق سطوح البنايات و حدائقها، والذي يمنع منعا كليا إقامة محطات الهاتف النقال والأعمدة المتعلقة بها فوق السطوح وواجهات وحدائق البنايات التي تقل عن أربعة طوابق.

تيزنيت/عبدالله بن عيسى

تعليقات
Loading...