توقيف القاتل الذي فصل رأس أمه عن جسدها وتجول به في الشارع العام

أكادير24 | Agadir24

ألقت عناصر الشرطة بمنطقة أمن البرنوصي بمدينة الدار البيضاء القبض على الجاني الذي قتل والدته يوم أمس الأربعاء 4 غشت الجاري، وفصل رأسها عن جسدها وقام بالتجول به في الشارع العام.

وجرى توقيف الجاني البالغ من العمر 32 سنة خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس 5 غشت، بمنطقة خلاء بالقرب من حي “السلام 1” بمنطقة البرنوصي بمدينة الدار البيضاء، وذلك تتويجا للأبحاث والتحريات المكثفة التي باشرتها مصالح الأمن منذ حدوث هذه الجريمة النكراء.

ووفقا لما أكده بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فإن الموقوف تبدو عليه علامات الخلل العقلي، كما أنه سبق لمصادر محلية أن أكدت كونه كان يتابع علاجا نفسيا في أحد مستشفيات الأمراض العقلية.

وكانت مصالح الشرطة القضائية مدعومة بعناصر الشرطة العلمية والتقنية قد باشرت صباح أمس الأربعاء إجراءات معاينة جثة الضحية البالغة من العمر 60 سنة، والتي تحمل آثار اعتداء باستعمال أداة حادة.

ووفقا لما رواه الجيران فإن الجاني كان يتجول برأس والدته حاملا إياه في يديه في الشارع العام، في منظر زرع الرعب في نفوسهم، ما جعلهم يتصلون على الفور بالعناصر الأمنية التي باشرت إجراءات التحقيق في القضية.

تعليقات
Loading...