وبطبيعة الحال يمكن للمستخدم رفض المكالمة الواردة مباشرة، ولكن عند قيامه باستقبالها، فسوف يتم إنهاء المكالمة الحالية تماما، ويجد المستخدم نفسه في المكالمة الجديدة، التي استقبلها للتو، نظرا لأن وظيفة “واتساب” الجديدة لا توفر إمكانية التنقل ما بين المكالمتين.

وأعلنت “واتساب” أن وظيفة المكالمة الثانية تقتصر في البداية على الإصدار المخصص لأجهزة أبل الجوالة (بدءا من إصدار التطبيق 2.19.120)، ويتعين على أصحاب الأجهزة الجوالة المزودة بنظام غوغل أندرويد الانتظار لبعض الوقت إلى أن تتوافر هذه الوظيفة في تطبيق “واتساب” المخصص لهواتفهم، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية.