الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

تزنيت : بعد مقال أكادير 24، حالة من الاستنفار تنتهي بإعادة المريض المرمي في الشارع إلى المستشفى.

أكادير24 | Agadir24

 

بعد المقال المنشور بموقع أكادير 24، إستنفرت السلطات المحلية و الصحية بمدينة تزنيت عناصرها، حيث انتقلت مباشرة بعد نشر المقال إلى مكان تواجد المريض المرمي في الشارع تحت شجرة في حالة كارثية.

هذا، وقامت تلك العناصر بنقل المريض و إعادته الى المستشفى الإقليمي الحسن الأول نظرًا لخطورة وضعه الصحي، قصد استكمال العلاج المناسب لحالته، وتقديم المساعدة له.

وكان موقع أكادير 24 قد أشار في مقال سابق إلى رفض المستشفى الإقليمي الحسن الأول بمدينة تزنيت استمرار علاج المريض المذكور و الذي أجريت له عملية سحب ماء الرئة وسط المستشفى.

هذا، و أكد المريض المصاب في تصريح مصور لموقع أكادير 24، بأنه أجريت له تلك العملية بذات المستشفى حيث تم من خلالها إدخال إبرة داخل الحيز الجنبي (Pleural space) ما بين الرئتين وجدار الصدر، وذلك لسحب السوائل الزائدة في الحيز الجنوبي.
هذا، و سبق أن استقر المقام بالمريض نفسه، تحت شجرة بالقرب فندق باريز وسط المدينة مفترشا الأرض، بعد أن تم إبلاغه بمغادرة المستشفى فورا والتوجه إلى أكادير دون أي تدخل طبي لإزالة أنبوب تم إدخاله بصدره الأيمن كما عاينت أكادير 24 كذلك.

وفيما يلي الفيديو الذي أنجزته أكادير 24 لهذا المريض :

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.