الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

بعد فراره لأكادير.. المشتبه في ارتكابه جريمة قتل ببرشيد يسلم نفسه لعناصر الأمن، وهذه آخر مستجدات القضية

أكادير24 | Agadir24

 

في آخر مستجدات جريمة القتل التي اهتز على وقعها إقليم برشيد يوم أمس الإثنين 12 شتنبر الجاري، والتي راح ضحيتها رجل عثر عليه مذبوحا داخل سيارته، ذكرت مصادر مطلعة أن المشتبه في قتله الضحية قام بتسليم نفسه لعناصر أمن إنزكان.

وأضافت ذات المصادر أن مصالح الدرك الملكي ببرشيد كثفت من دورياتها وتحقيقاتها بمسرح الجريمة، كما استمعت إلى أقارب المشتبه فيه، في الوقت الذي لم يعثر فيه على أي أثر لهذا الأخير.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الجاني كان قد فر عقب ارتكاب جريمته إلى مدينة أكادير بعد أن شددت عليه عناصر الدرك الملكي ببرشيد الخناق، ثم قدم نفسه للمصالح الأمنية بمنطقة إنزكان واعترف بالمنسوب إليه.

يذكر أن إقليم برشيد كان قد اهتز خلال الساعات الماضية على وقع العثور على شخص مذبوح داخل سيارته بمنطقة تُعرف بـ”دار الأربعين”، حيث تبين أن الهالك ينحدر من مدينة البئر الجديد.

ووفقا لما أوردته مصادر محلية، فإن جثة الهالك كانت تحمل آثار عنف شديد، وهو ما يرجح تعرضه لاعتداء شنيع قبل وفاته.

هذا، وتم نقل الجثة إلى مستودع الأموات بمستشفى مدينة سطات، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي، في الوقت الذي فتحت فيه عناصر الدرك الملكي بحثا تحت إشراف النيابة العامة، لفك لغز هذه الجريمة المروعة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.