بالفيديو: ناشطة حزبية تفجر فضيحة مدوية باتهامها برلمانيا بالتحرش بها في قضية جديدة عنوانها :”الجنس مقابل الحزب”

أكادير24

 

تفجرت فضيحة مدوية بحزب التجمع الوطني للأحرار بتاوريرت بعدما نشرت مناضلة تنتمي للحزب فيديو تكشف من خلاله سبب التضييق الذي تعرضت له ومنعها من ولوج مقر الحزب رغم انتمائها إليه.

 

وحسب ما يظهر في الفيديو، الذي تم تداوله على نطاق واسع، فإن إحسان الحساني ادعت أن سبب التضييق عليها راجع إلى رفضها لممارسة الجنس مع أحد البرلمانيين المنتمين لحزب الحمامة، إذ تقول أن ضغوطا كبيرة تعرضت لها لكن وبعد تشبثها بالرفض تم منعها من مواصلة حضور أنشطة الحزب.

 

واتهمت المعنية بالأمر منسق الحزب في الجهة، بإصدار أمر يقضي بمنعها وعدد من زملائها من دخول مقر الحزب، داعية عزيز أخنوش للتدخل باعتباره رئيسا للحزب لفتح تحقيق معمق في النازلة المثيرة، و التي ستتبعها تداعيات سياسية مفاجئة.

 

فيما يلي الفيديو:

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: