النقابات تحمل مدير مستشفى تارودانت كامل المسؤولية في الخطوة الانتحارية المستهترة بأرواح الساكنة والموظفين

أكادير24 | Agadir24

اصدرت ثلاث مكاتب نقابية بإقليم تارودانت بيانا استنكاريا لمجموعة من الخروقات التي رصدوها حسب قولهم في طريقة تسيير ادارة المستشفى لهذا المرفق الحيوي و الذي ضل لمدة سنوات عجاف دون تطلعات الساكنة الفقيرة بهذا الاقليم.
وبداية استنكر التنسيق النقابي فشل المدير في تجهيز مصلحة الانعاش حسب مقتضيات قانون الاطار رقم 34.09 و الذي اثر سلبا على تدبير ازمة كورونا مما اضطر معه المدير وبطريقة ارتجالية الى تحويل هذه المصلحة الى مصلحة الطب وهنا وقع في خطأ جسيم اذ اقدم على خلق وحدة التكفل بحالات كورونا في مصلحة الطب حيث يرقد المصابون بأمراض قلبية و امراض صدرية مزمنة وأمراض ضعف المناعة مما يشكل خطرا حقيقيا عليهم قد يتسبب في موتهم في حالة وجود حالة COVID-19 مؤكدة. وهنا حمل التنسيق كامل المسؤولية للمدير في هذه الخطوة الانتحارية المستهترة بأرواح الساكنة.
كما اثار التنسيق عبر بيانه استهتار المدير بأرواح العاملين في الصفوف الامامية لمواجهة الجائحة من اطباء و ممرضين عبر إقدامه ببرمجة تكاوين وأجبرهم على الحضور بأعداد كثيرة ضاربا في عرض الحائط قانون الحجر الصحي والمناشير و الدوريات التي اصدرتها وزارة الصحة بشراكة مع وزارة الداخلية التي حددت كيفيات تقديم التكاوين في موضوع كورونا. وعوض تحفيز الاطر الصحية اقدم المدير بإعداد مجالس تأديبية وحرر محاضر اقتطاعات في حقهم واعفى بعضهم واستفسر الاخرين في خطوة غير مفهومة مما خلق نوعا من القلق و الاحتقان داخل المستشفى وتساؤل التنسيق عن سبب استغلال فترة الازمة الصحية التي تعيشها بلادنا لاشباع رغباته الانتقامية من العاملين.،!! وطالبه التنسيق بدل ذلك بتوفير وسائل الحماية وموارد الاشتغال ضد فيروس كورونا ليقوموا بمهامهم تجاه المواطنين على اكمل وجه.
كما استنكر التنسيق النقابي بتارودانت لجوء مدير المستشفى الاقليمي الى الاستقواء بالضابطة القضائية لاجل اعتقال اطر صحية متفانية في عملها لا لشيء الا لتصفية حساباته النقابية مع كاتب إقليمي.
هذا وقد قامت النقابات المذكورة اعلاه سلفا بتنبيه المدير المذكور الى خطورة مآل أحول المستشفى خاصة في ضل تسييره الضعيف وعدم إلتزامه بالاستراتيجيات و التوجهات الوطنية وقد طالبت المكاتب النقابية المدير الجهوي بالتدخل العاجل لايجاد حل لمعضلة تدبير هذا المرفق الحيوي وهددوا بالتصعيد في القليل من الايام المقبلة.
هذا وقد تناولت بعض الجرائد الالكترونية أمس صورا و مقالات تبين الخطأ الفادحا من طرف ادارة المستشفى في تسيير عملية الزيارات الخاصة للمرضى تنفيذا لمضامين الدوريات عدد 17/2020 و 21/2020 حيث ابانت عن خرق سافر للحجر الصحي .

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: