الموت يفاجئ سيدة وسط مسجد بتيزنيت.

أكادير24
لفظت سيدة آخر أنفاسها مغرب يوم أمس الأربعاء، وسط مقصورة مسجد قصبة أوعمو وسط المدينة العتيقة بمدينة تيزنيت.
وذكرت مصادر مطلعة، بأن الهالكة التي كانت تبلغ قيد حياتها من العمر حوالي 60 سنة، توفيت بشكل مفاجئ وسط المسجد.
هذا، ومباشرة بعد وقوع الحادث، انتقلت إلى عين المكان عناصر الشرطة القضائية والسلطات المحلية، حيث تم فتح تحقيق في النازلة لتحديد ملابسات الحادث، فيما تم نقل جثة الهالكة نحو مستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي الحسن الاول بتيزنيت….
تعليقات
Loading...