المصابان الجديدان بفيروس كورونا بسوس ماسة يستنفران السلطات، وغموض يلف حالة السائق المصاب.

أكادير24 | Agadir24

كما سبق وأن أشارت إلى ذلك أكادير24، في مقال سابق، فإن عمالة إنزكان أيت ملول عرفت صباح اليوم الأحد 10 ماي الجاري تسجيل حالتين جديدتين مصابتين بفيروس كورونا المستجد، إحداها لمخالطة من مدينة القليعة حيث تبين أنها تلقت العدوى من البؤرة الجديدة التي تم إكتشافها بالمدينة مؤخرا.

أما الحالة الثانية والتي إستنفرت السلطات المختصة بمدينة أيت ملول، فهي تعود لسائق شاحنة للنقل الدولي يقطن بحي الإذاعة بأيت ملول، و أكدت مصادر أكادير24، أنه عاد من إحدى الدول الأجنبية إلى منزله يوم الخميس 30 أبريل الماضي، ولما أحس بأعراض المرض، توجه للمستشفى حيث تم تشخيص حالته الإيجابية وتم الإحتفاظ به بجناح كوفيد19 بمستشفى الحسن الثاني بأكادير. ولحدود اللحظة يجهل مصدر تلقيه للعدوى.

هذا، لازالت السلطات المحلية بكل من مدينة أيت ملول والقليعة  تسارع الزمن لتحديد المخالطين للمصابين الجديدين قصد إخضاعهم للتحليلات الخاصة بكوفيد19 للتأكد من سلامتهم.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: