“الشلل و البلوكاج” يجر قضاة جطو لزيارة إحدى الجماعات المعروفة بأكادير.

من المقرر أن يقوم قضاة المجلس الجهوي للحسابات بزيارة جماعة التامري شمال اكادير على خلفية الشلل و البلوكاج الذي تعرفه  الجماعة لما يقارب السنتين كأول جماعة محلية بالمغرب تعيش شللا تاما في جل أجهزتها الإدارية، بعد سحب 22 عضوا الثقة من رئيس المجلس الجماعي المنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار، على خلفية ما اعتبر التسيير العشوائي والأحادي الذي يسيير به دواليب الجماعة، و تعنثه وإصراره في سلك نفس النهج.

هذا، ومن المقرر ان يقوم قضاة جطو بافتحاص تام للجماعة و مراقبة أمور التسيير الإداري والمالي خلال الفترة ما بين سنة 2011 و 2017.

فضلا عن التحقيق في عدد من الصفقات والمشاريع المنجزة بتراب جماعة و التي تشوبها اختلالات و خروقات على حد زعم مستشارين من المعارضة.

تعليقات
Loading...