الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

الشرطة الإسبانية توقف مغربية مبحوثا عنها أثناء استعدادها لدخول التراب الوطني

أكادير24 | Agadir24

 

أوقفت عناصر الشرطة الوطنية الإسبانية في طريفة، يوم أمس الجمعة 12 غشت الجاري، مواطنة مغربية تبلغ من العمر 36 سنة، مقيمة في مدريد، صدر في حقها أمر نشط بالبحث والتوقيف.

وحسب وكالة الأنباء “Europapress”، فإن المحكمة الوطنية العليا بإسبانيا سبق أن قضت بتوقيف المعنية بالأمر بسبب تورطها في جرائم تتعلق بالاتجار في المخدرات.

وأضاف ذات المصدر أن المواطنة المذكورة كانت وشك عبور نقطة الحدود البحرية، في ميناء طريفة، رفقة ابنتها البالغة من العمر ثلاث سنوات، حيث كانت متوجهة نحو مدينة طنجة، قبل أن يتم القبض عليها.

وأوردت الصحيفة أن ضوابط الحدود الصارمة لعناصر الشرطة الوطنية الإسبانية مكنت من تحديد هوية المرأة، والتحقق من أمر التوقيف الصادر في حقها، ومن تم جرى فصلها عن ابنتها وتسليمها لمركز حماية القاصرين، في حين وُضعت الموقوفة تحت تصرف محكمة التوجيه 4 في الجزيرة الخضراء، لاتخاذ المتعين في حقها.

وتجدر الإشارة إلى أن السيدة المعنية صدر في حقها أمر بالتوقيف في 9 دجنبر 2020، من طرف الغرفة الجزائية بالمحكمة العليا الوطنية، بعدما تبين أنها تورطت في نقل مواد مخدرة من مكان إلى آخر بواسطة سيارتها الخاصة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.