الداخلية تتخذ إجراء جديدا بخصوص المواطنين الرافضين للتلقيح

أكادير 24

الداخلية تتخذ إجراء جديدا بخصوص المواطنين الرافضين للتلقيح


أفادت مصادر إعلامية أن مصالح وزارة الداخلية شرعت في تجميع معطيات بخصوص المغاربة الرافضين للتلقيح، والذين قدر عددهم بنحو 4 ملايين ونصف مليون مغربي ومغربية.

ووفقا لما أوردته صحيفة “الاتحاد الاشتراكي” فإن وزارة الداخلية ستعمل على جمع المعطيات التي من شأنها تقديم صورة واضحة عن الأسباب الفعلية التي تجعل عددا من المواطنين يرفضون أخذ اللقاح.

وأضافت ذات الصحيفة أن هذه الخطوة تأتي بعد تراجع أعداد الأشخاص المقبلين على مراكز التلقيح للاستفادة من اللقاحات الموضوعة رهن إشارة الجميع مجانا في إطار الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا.

وتدخل ذات الخطوة، وفقا لما أوردته صحيفة “الاتحاد الاشتراكي”، في إطار مساعي وزارة الداخلية لبلوغ المناعة الجماعية بشكل يسمح بالتصدي لأية موجة جديدة من وباء كورونا، مما قد يهدد المنظومة الصحية.

وتجدر الإشارة إلى أن الحكومة كانت قد فرضت جواز التلقيح كإجراء يهدف إلى الرفع من أعداد الملقحين بعد التراجع الملحوظ في صفوف المتوجهين إلى مراكز التلقيح بمختلف جهات المملكة، وجعلته شرطا أساسيا لولوج مختلف المرافق العمومية والإدارات الحكومية وبعض المؤسسات الخاصة.

تعليقات
Loading...