الحجر الصحي يجمع ملك النرويج و عقيلته و أعضاء الحكومة بسبب كورونا

أكادير24

بعد تسجيل إصابة 632 شخصا في النرويج بفيروس كورونا، أعلن التلفزيون النرويجي الرسمي أمس الخميس، أنه تم وضع الملك والملكة النرويج وأعضاء من الحكومة في الحجر الصحي بسبب فيروس كورونا “كوفيد-19”.

و أفادت مصادر مطلعة، أنه تم إغلاق جميع المدارس والمدارس التمهيدية في العاصمة أوسلو، بسبب المخاوف من انتشار فيروس كورونا القاتل، كما سيتم لاحقاً إغلاق المدارس في برغن وتروندهايم .

وصرحت رئيس مجلس المدينة ريمون جوهانسن للتلفزيون النرويجي: إن الإجراءات التي نتخذها بعيدة المدى ولها عواقب كبيرة على سكان المدينة.

هذا، وأكدت سلطات مدينة بيرجن الساحلية “غرب النرويج”، أنها لن تسمح لركاب السفن السياحية الزائرة من النزول بها، وذلك في خضم مخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد .

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: