الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين تخرج عن صمتها بخصوص قضية الأستاذة المتعاقدة التي تم إعفاؤها بمكالمة هاتفية.

أكادير24 | Agadir24

خرجت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي عن صمتها بخصوص قضية الأستاذة المتعاقدة التي تم إعفاؤها بمكالمة هاتفية.

و أوضحت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي بأنه، و تبعا لما ورد في بعض مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص مترشحة، ناجحة بمباراة أطر الاكاديمية، استفادت من التكوين التأهيلي بالفرع الإقليمي للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالصويرة فوج 2020، فإن الأمر لا يتعلق بعزل، بل بدعوة المعنية بالأمر إلى استكمال ملفها الإداري قصد البث في قرار التوظيف وتسوية وضعيتها الإدارية والمالية.

وأكدت، بأن توظيف المعنية بالأمر وتسوية وضعيتها الإدارية والمالية، يستلزم الإدلاء بشهادة الإجازة أو ما يعادلها أو شهادة معترف بمعادلتها، في حين أن المعنية بالأمر أدلت فقط، لغاية يومه، بشهادة الإجازة الجامعية الخاصة بالتكوين المستمر.

و كانت الأستاذة المتعاقدة إيمان العروشي، قد أكدت بأنها تعرضت للعزل من طرف الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش أسفي عبر اتصال هاتفي يوم الأربعاء 10 فبراير 2021 المنصرم، بدعوى عدم توفرها على شهادة إجازة أخرى غير التي تقدمت بها لمباراة التعليم، وهي الشهادة الإعدادية الغير المقبولة لأنها لا تتوفر على معادلة، ولأنها شهادة مؤدى عنها على حسب زعم مسؤول بأكاديمية مراكش ٱسفي.

تعليقات
Loading...