أكادير : فنانو جهة سوس ماسة ينتفضون في وجه التهميش، ويقولون بصوت واحد :”يودا وكفى”.

أكادير24

 

“كفى” “يودا” “ستوب” “باستا” كلمات بمعنى واحد، صدحت بها حناجر الفنانين والفنانات مساء اليوم في الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها تمثيلياتهم النقابية والجمعوية، أمام مقر ولاية جهة سوس ماسة، للتعبير عن الوضعية المتردية التي يعيشها الفنان الجهوي من جراء عجز وزارة الثقافة في معالجة مختلف الإشكالات المتعلقة بوضعية القطاعات الفنية وروداها من الفنانين والفنانات.

 

الهشاشة والتردي صفتان أصبحتا مقترنتين بالفنان المحلي، رفع في وجهما الغاضبون فيتو الاحتجاج أمام مؤسسة رسمية، وقالوا بصوت واحد وبكل اللغات :  “كفى” من الإقصاء والتهميش، “يودا” من الحكرة والتفقير، “باستا” من فرملة الجهة وفنانيها من إقلاع حقيقي لكل ما هو ثقافي وفني، “ستوب” للفوضى والتراجع عن المكتسبات، كما نددت مختلف الفعاليات الفنية المشاركة في بيان مشترك للفروع المحلية والجهوية للنقابة الحرة للفنانين التشكيليين المغاربة والنقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية والغرفة المغربية للتقنيين والمبدعين السينمائيين ونقابة المسرحيين وشغيلة السينما والتلفزيون، بامتهان كرامة الفنان وحرمانه من أبسط حقوقه والدوس على مطالبه المشروعة، كما أكد البيان في ستة عشر مطلبا على ضرورة الالتفات بجدية للوضع الثقافي والفني بجهة سوس لأنه يعاني الحصار على كل المستويات من ضعف بنيات الإستقبال ( محترفات ومسارح ومتاحف وقاعات سينمائية)  وعطالة الكفاءات المحلية واكتفاؤها بالفتات وممارسة الميز في حقهم (حفل توزيع البطاقة المهنية مؤخرا بالرباط كمثال)، كما شددت المطالب على الانتباه للعاملين بقطاع التنشيط السياحي وتطبيق الحد الأدنى للأجور واحترام قنوات القطب العمومي للنسبة المحددة للثقافة واللغة الأمازيغيتين وتخصيص 1% من ميزانية الجماعات المحلية للمسرح وإحداث لجنة جهوية للبث في ملفات الراغبين في الحصول على البطاقة المهنية…

وقد وقف موقع اكادير24 على التنظيم الجيد والمحكم لأطوار الوقفة الاحتجاجية التي أعطيت انطلاقتها في الساعة 15 وأعلن عن نهايتها ساعة بعد ذلك، في جو مسؤول وراق، كما وجب التنويه بالمشاركة الكثيفة والنوعية لفنانين من مختلف المشارب الإبداعية، وبالتغطية الإعلامية الكبيرة لمختلف المنابر الإخبارية المحلية والوطنية.

كما تسنى لأكادير24 الحصول على تصريحات لبعض الفعاليات المشاركة:

رشيد بوقسيم / إعلامي:

مشاركتي في الوقفة تأتي من باب التضامن مع فنانينا وفناناتنا، ولنقول معهم كفى من التهميش الذي يطال الجهة ومثقفيها وكفى من لامبالاة الجهات المسؤولة محليا ومركزيا لمعالجة وضعية الشأن الثقافي بأكادير والجهة التي لن تتقدم دون تطور الثقافة التي يعد الفنان أحد حاملي مشعلها.

ليمام دجيمي/ فنان تشكيلي:

نجتمع اليوم كإطارات نقابية لنقول جميعا كفى من التهميش الذي يمس فناني الجهة ولنؤكد  على أنه حان الوقت لتأسيس إطار جهوي لتبني كل مطالب الفنانين على مستوى الجهة و ذلك في أفق تنزيل الجهوية الموسعة على المستوى الثقافي ومن ضمنها إحداث لجنة جهوية للبث في مسألة بطاقة الفنان كما أود الإشارة إلى أن الإشكال ليس في القوانين ولكن في تنزيلها وجهة سوس ماسة يعاني فنانوها من قلة فرص الشغل واضطرارهم للعمل بجهتهم بأثمنة زهيدة عند أناس من خارج الجهة،  ولمثل هكذا واقع نقول بصوت واحد كفى.

رشيد أسلال/ ممثل:

سئمنا من التهميش وسئم منا لهذا رفعنا شعار كفى ويودا، فنحن نطالب بتفعيل الجهوية الموسعة في المجال الثقافي ونطالب بتفعيل دفتر التحملات الخاص بالقطب العمومي، فكفى من سيطرة لوبيات فاسدة على الشأن الفني بالجهة الذين يقتلون فرص الشغل وتقليلها أمام الفنانين المحليين ونطالب بإنشاء مراكز تكوين المسرحيين وتفعيل قانون الفنان بكل حذافيره ورد الاعتبار لرواد الفن الأمازيغي وتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية في شقها الفني والاعتناء بالفنان الأمازيغي لأنه يعاني  التهميش والتفقير، لهذا سطرنا هذه المحطة النضالية لنندد بالوضع وتقول بكل لغات العالم: يودا

 

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: