اعمارة ومسؤولون بارزون يشرفون على تتبع أشغال الطريق السريع تيزنيت-الداخلة.

أكادير24 | Agadir24

اعمارة ومسؤولون بارزون يشرفون على تتبع أشغال الطريق السريع تيزنيت-الداخلة.

أشرف يوم أمس الثلاثاء 6 أبريل 2021، وزير التجهيز و النقل و اللوجيستك و الماء مرفوقا بعامل إقليم تيزنيت وعدد من مسؤولي الوزارة والمنتخبين على تتبع أشغال إنجاز الطريق السريع تيزنيت-الداخلة.

في هذا الصدد، وقف الوزير على مستوى تقدم أشغال هذا المشروع الذي يروم توفير محور طرقي بمواصفات دولية وجودة عالية، والتي بلغت في مجملها نسبة 43%.

وفيما يخص المقاطع الطرقية للمشروع، فقد بلغت نسبة تقدم الأشغال المتعلقة بها على مستوى جهة سوس-ماسة 80%، و 46% على مستوى الطريق السريع تيزنيت-العيون، في حين بلغت نسبة تقدم أشغال توسعة وتقوية الطريق الوطنية رقم 1 العيون-الداخلة 91%، و 13% بالنسبة للمنشآت الفنية، والبالغ عددها 15 قنطرة.

وتجدر الإشارة إلى أن قنطرة أخرى ستنضاف لهذا المشروع، حيث يتعلق الأمر بالقنطرة الكبيرة (السادسة عشر) على الطريق المداري لمدينة العيون، والتي قدر طولها 1650 متر، حيث سيتم إطلاق طلبات العروض المتعلقة بها في غضون شهر ماي المقبل، علما أنها لم تكن مبرمجة في الإتفاقية الأصلية لهذا المشروع.

هذا، ومن شأن مشروع إنجاز الطريق السريع تيزنيت-الداخلة، والذي رصدت له ميزانية مهمة قدرت ب 10 مليارات درهم، أن يساعد في تقليص مدة التنقل بين المدن الجنوبية والكلفة المتعلقة بذلك، إلى جانب ضمان انسيابية البضائع من وإلى هذه المدن، والمساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وكذا تفادي الانقطاعات الناجمة عن الفيضانات والسيول.

يذكر أن مشروع إنجاز الطريق السريع تزنيت الداخلة يندرج في إطار اتفاقية شراكة تجمع كلا من وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، ووزارة الداخلية، ووزارة الاقتصاد والمالية، وجهة العيون – الساقية الحمراء، وجهة كلميم واد – نون، وجهة الداخلة – وادي الذهب، وجهة سوس – ماسة.

ويشار أيضا إلى أن ذات المشروع يندرج ضمن النمودج التنموي الجديد لتنمية الأقاليم الجنوبية، والذي أعلن عنه صاحب الجلالة الملك محمد السادس في خطاب 6 نونبر 2015 بمدينة العيون، بمناسبة الذكرى ال 40 للمسيرة الخضراء.

تعليقات
Loading...